المهرجان الوطني للطفل بطعم المواطنة يحتفي بمناسبة عيد العرش المجيد - الأحداث المغربية - Alahdat
- للإشهار -
الخميس, أغسطس 18, 2022
الأحداث المحلية

المهرجان الوطني للطفل بطعم المواطنة يحتفي بمناسبة عيد العرش المجيد

الأحداث✍️

بمناسبة عيد العرش العلوي المجيد وبتاريخ ما بين 28 الى 31 يوليوز 2022 نظمت الجمعية المغربية للتربية والطفولة تنسيقية اولاد تايمة المهرجان الوطني للطفل بطعم المواطنة في نسخته الاولى وعرف هذا الحدث نجاحا منقطع النظير، واستحسانا كبيرا من لدن الساكنة، تحت شعار ‘طفل واعي مستقبل أمن .


إفتتح المهرجان يوم 28 يوليوز على الساعة 19:00، وعرف الحفل حضور وفد رفيع المستوى على رأسهم السيد قائد الملحة الإدارية التانية والسيد على وداد نائب رئيسة البلدية والسيدة أمينة أيت الفاطمي نائب الرئيسة والسيد أحمد فايز نائب الرئيسة ،اعضاء ومسيري المركز الإجتماعي بالشراردة أعضاء الجمعية، الآباء وأمهات وأولياء الأطفال،وبعض الفاعلين الجمعويين، و الضيوف الكرام،
الحفل إبتدأه الحاضرون بأيات من الذكر الحكيم و تحية العلم الوطني، كلمة مديرة المهرجان ، بعدها أعطيت الإنطلاقة الفعلية للمعرض الجهوي للمنتوجات المحلية الذي عرف مشاركة 15 التعاونية من مختلف المدن على صعيد الوطني وتأتي هذه المنافسات تحضيرا للملتقى الدولي المزمع تنظيمه أواخر 2022 والتي أفرزت مجموعة من المواهب التي سيكون لها شأنا كبيرا في المستقبل.


اليوم الأول لم يخلو من التشويق والإثارة، فقد عرفت إحتافلية كبرى من طرف الأطفال ، من فقرات ” لوحات تعبيرية مسرحيات ،فقرات تنشيطية وموسيقية ورقصات للأطفال، وكان الهدف الرئيسي من هذا النشاط محاولة إدخال البسمة والفرحة على قلوب الأطفال المتواجدين ورسم البسمة على محياهم، وكذا تنمية روح التضامن ورفع روح المواطنة لديهم، بالإضافة إلى مد جسور التعارف وتقوية وإحياء روح التكافل في مثل هذه المناسبات….


كيف لا والمرأة نصف المجتمع،الجانب النسوي دائما ماكان حاضرا ضمن إهتمامات الجمعية ، باعتبار المرأة طاقة وذكاء ومهارة لايستهان بها، فقد خصصت لهن أمسية بالمركب الثقافي، كانت على شكل ورشات، ورشة تعريفية عن الجمعية وبرامجها المستقبلية التي تقيس جانب المرأة، وحضور أطفالهن الذين أبدعوا أمام أعينهن عن طريق لوحات تعبيرية مغناة، الشيء الذي زاد من حماسهن وأطمئنانهن على مستقبل أبنائهن، الهدف أيضا كان من هذا النشاط هو تشجيع المرأة، وتنمية روح التضامن والتعارف بين نساء في أفق إنخراطهن الفعلي في مخططات الجمعية المستقبلية التي ترمي النهوض بالمرأة والطفل.


وفي الأخير تتقدم الجمعية بشكر عام إلى كل من ساهم سواء من قريب أو بعيد في دعم وإنجاح فعاليات هذا النشاط، من مساندي الجمعية (المركز الإجتماعي بالشراردة ….)
كما لا ننسى شكر خاص موصول للشباب الخفاء « أعضاء اللجنة المنظمة » لهذا النشاط على المجهودات الجبارة المبذولة من طرفهم في سبيل إنجاح هذا العمل الإجتماعي.

المؤسسة الإعلامية NGH AHDAT SARL AU
error: