الأمريكية “كيتي هيكس” تدهش جمهور مدينة الرباط بعزف آلة الرباب وأداء أغاني امازيغية - الأحداث المغربية - Alahdat
- للإشهار -
الجمعة, يوليو 1, 2022
فن وثقافةالأحداث TV

الأمريكية “كيتي هيكس” تدهش جمهور مدينة الرباط بعزف آلة الرباب وأداء أغاني امازيغية

الرباط/ ابو أية 

 

أدهشت الأمريكية الشابة” كيتي هيكس”جمهور مدينة الرباط” أمس الثلاثاء بساحة المكتبة الوطنية،بعد مشاركتها في حفل تم احيائه،في إطار العلاقات التاريخية المغربية الأمريكية إلى جانب فرقة “فري غروف” الموسيقية.

واعجب جمهور العاصمة الرباط بطريقة عزف الأمريكية “كيتي”  لأهم الالات الموسيقية الامازيغية،كما أن طريقة أداءها لاغاني مشهورة مع الفرقة الأمازيغية المشاركة،اعطت للجمهور الرباطي إنطباع أن الفن يتجاوز الحدود دائما.

الشابة الأمريكية “كيتي هيكس”تنحدر من ولاية كاليفورنيا الأمريكية،وتشتغل أستاذة موسيقى للصغار،بدأت مسيرة شغفها بالموسيقى الأمازيغية وأختارت فن (الروايس) كما تعلمت إحدى أصعب الآلات الموسيقية السوسية التقليدية وهي “الرباب”، وبدأت بحفظ الكثير من الأشعار القديمة وتؤديها غنائيا، واستطاعت أن تربح الرهان في وقت قصير بفضل موهبتها وإرادتها القوية وحبها للفنون الجميلة.

وقد كان إبن سوس المقيم بامريكا،الفنان الأمازيغي“فتاح عبو ” الدعامة الأساسية ل ” كيتي هيكس ” في تعليمها رفقة أشخاص أمريكيين آخرين بعد تعارفهما عام 2017 ،فأحبوا الفن الامازيغي وشرعوا في حفظ وترديد الاغاني القديمة لجيل الرواد من الحاج بلعيد وأنشاد إلى الدمسيري وأمنتاك وواهروش وغيرهم، وكذا مجموعات إزنزارن وأرشاش، وبعد سنة واحدة عام 2018، حصلت ” كيتي هيكس ”على آلة ” الرباب” وشرعت في تعلم قواعد الفن الامازيغي.

وتتكلم  الأمريكية “كيتي هيكس ” الأمازيغية (تاشلحيت) بطلاقة،وتتواصل بها مع المغاربة،وخلال حديث جريدة الاحداث مع كيتي هيكس،قالت إنها لا تعرف التحدث باللغة الفرنسية،مضيفة أنها فقط تتحدث بالإنجليزية والامازيغية بطلاقة كبيرة..مرددة باهرة..باهرة.. 

error: