الأحد, فبراير 28, 2021
الأحداث TVالأحداث المحلية

استنجاد سلاليين بالملك محمد السادس لتمكينهم من مستحقاهم عن اراضي استغلتها الدولة ومعها قطر..

الأحداث.نيت✍ محمد عبيد

منعت يوم أمس الخميس21يناير2021 مجموعة من ذوي الحقوق بالأراضي السلالية أيت الطالب سعيد الواقعة بالجماعة الترابية بن صميم قيادة إركلاون دائرة آزرو بإقليم إفران من نقل احتجاجهم وتساؤلاتهم بشأن مصير تعويضات مساحات شاسعة من أراضيهم يتوفرون على ملكيتها.. مستحقات مادية تقدر بالملايير تخص الأراضي السلالية التي تم تفويتها (الحزام الأخضر 85 هكتار، ودادية المهندسين 42 آر في نزاع مع المجلس البلدي لإفران، الطرق العمومية 11هكتار، مدرسة ترميلات 50 آر، مطار إفران 68 هكتار، ملعب السيارات تم تفويته للشيخة موزة 2هكتار.. واعمدة الكهرباء..).
وأفاد بعض المتحدثين إلى موقعنا بأن هناك تعويضات رغم مرور أزيد من عقدين لازالوا لم يتوصلوا بها، مستغربين التماطل في تمكينهم من مستحقات وهو وتوزيعها من قبل الجهات المستفيدة تحت وصاية السلطات الإقليمية ووزارة الداخلية..
مسيرة أمس الخميس والتي حاول القيام بها سلاليات وسلاليو أيت الطالب سعيد، عرفت حضور ما لايقل عن 50 فرد منهم، كان أن انطلقت من ساحة 20فبراير بأحداف تم توقيفها عند المدار الطرقي من مخرج مدينة آزرو في تجاه مدينة إفران، وتعد ثاني محطة في من نفس الاسبوع بعد الوقفة الاحتجاجية لنفس السلالة يوم الاثنين الأخير(18يناير2021) أمام دائرة أزرو دون أن يحصل مع المحتجات والمحتجين أي تواصل او تقدم توضيحات من قبل الدوائر المحلية والإقليمية..
وقفة ومسيرة، رفعت فيهما أعلام وصور صاحب الجلالة ولافتات للمطالبة بتنفيد الأحكام من طرف الجهات المعنية بإقليم إفران، ومحملة للدوائر الإقليمية كامل المسؤولية أمام ما اعتبرته بتفاقم الأوضاع وتدهور الحالة الاجتماعية لهذه الشريحة من أبناء هذه القبيلة، التي أصبحت أكثر من أي وقت مضي، مقلقة بفعل التمادي في التأخر من صرف مستحقاتهم العادلة..
وأكد عدد من المحتجات والمحتجين في تصريحات تلقاها موقعنا أن السلطات الإقليمية تتماطل في الكشف عن مصير تعويضاتهم المستحقة لأسباب مجهولة!؟؟..
وبحسب مصادر مختلفة، فإن أحكاما قضائية قد صدرت في هذا الشأن تعطي الأحقية للمطالبين بمستحقاتهم، غير أن هذه الأحكام لا تزال لم تجد طريقها إلى التنفيد بسبب ما وصفته نفس المصادر، بالأيادي الخفية التي تعرقل العملية… وهو ما يدفع هؤلاء الى الاستنجاد بملك البلاد محمد السادس.

هيئة التحرير
المؤسسة الإعلامية NGH AHDAT SARL AU
error: