الاحداث / الرباط 

 

ترأس الملك محمد السادس نصره الله وايده ، اليوم الإثنين6 يوليوز الجاري  بالقصر الملكي بالرباط، مجلسا وزاريا، خصص للتداول في التوجهات العامة لمشروع قانون المالية المعدل لسنة 2020، والمصادقة على عدد من مشاريع القوانين، ومشروع مرسوم، ومجموعة من الاتفاقيات الدولية.

وحسب بلاغ، الذي تلاه الناطق الرسمي باسم القصر الملكي السيد عبد الحق المريني، عقب المجلس الحكومي، أن وزير الصحة، خالد آيت طالب، أكد أمام جلالة الملك محمد السادس، أن الحالة الوبائية للمغرب، مستقرة مع درجة يقظة مرتفعة، وأن أغلب المصابين هم بدون أعراض.

 

كما أوضح السيد  وزير الصحة أنه رغم تخفيف الحجر الصحي، فإن نسبة الوفيات بقيت منخفضة، وعدد الحالات الحرجة قليل، وأن ارتفاع عدد المصابين في الفترة الأخيرة، يرجع بالأساس إلى توسيع دائرة الكشف الجماعي المبكر، والقيام بفحوصات مكثفة، وتتبع المخالطين. وأضاف أن لجنة علمية وطنية تواكب تطور هذا الوباء، وتقوم بإخراج وصفات وبروتوكولات العلاج اللازمة.

وكان السيد سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة، قال للبرلمانيين، خلال جلسة مساءلته منتصف هذا الشهر، إن “مشروع قانون المالية التعديلي لسنة 2020، سيأخذ بعين الاعتبار المتغيرات المرتبطة بالظرفية الاقتصادية الوطنية والدولية