الأحداث المحلية

مجريات اليوم الأول من امتحانات البكالوريا 2020 مرت في أجواء“جد عادية”بمراكز الإمتحان بجهة الرباط

الاحداث من الرباط 

أعلنت الأكاديمية الجهوية للتربية و التكوين لجهة الرباط سلا القنيطرة ان اليوم  الأول من الامتحان الوطني الموحد للباكالوريا ، الدورة العادية 2020, والذي هم قطب الآداب والعلوم الإنسانية والتعليم الأصيل ، قد مر في ظروف جد عادية بمختلف مراكز الامتحان ، والبالغ عددها 200 مركز  موزعة على سبع مديريات إقليمية.

وكشفت الأكاديمية الجهوية للتربية و التكوين لجهة الرباط سلا القنيطرة، في بلاغ لها ؛ أن مجريات هذا اليوم تميزت باتخاذ الأكاديمية الترتيبات والاحتياطات الوقائية للحد من انتشار  فيروس كوفيد -19 التي نصت عليها التوجيهات الحكومية والوزارية، 

ووفق ذات البلاغ فقد عملت الأكاديمية الجهوية للتربية و التكوين لجهة الرباط سلا القنيطرة، على تنزيل محكم لجميع المقتضيات  الواردة في مقرر السيد وزير التربية الوطنية و التكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي بشأن دفتر مساطر تنظيم امتحانات نيل شهادة الباكالوريا ، مما خلف اثرا إيجابيا يقول البلاغ في صفوف التلاميذ واوليائهم وكذا الأطر التربوية والإدارية المشرفة على هذا الاستحقاق الوطني  الهام 

وفي سياق متصل وارتباطا بمجريات اليوم الأول من الدورة العادية للامتحان  الوطني الموحد لنيل شهادة الباكالوريا  بجهة الرباط سلا القنيطرة ؛ فقد تميز بحضور 23007 مترشحة ومترشحا من بينهم 8929 مترشح حر اي بنسبة حضور  إجمالية بلغت  %83.38.

وجدير بالذكر أن الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين  عبأت أكثر من 18 ألف إطارا ومتدخلا لتدبير العمليات المرتبطة بهذا الاستحقاق الوطني، من بينهم 4320 أستاذة وأستاذا مكلفين بعملية التصحيح بحوالي 50 مركزا موزعة على المديريات السبع، مع تمكين الأساتذة من القيام بعملية التصحيح خارج مديرياتهم الأصلية بناء على بطاقة الرغبات.

وعلى مستوى مراكز الامتحان، فبلغ عددها بالجهة 268 مركزا موزعة بين قاعات رياضية ومدرجات جامعية، وأقسام دراسية.

 

error: