الأحداث TVالأحداث المحلية

هكذا يستعد شاطئ البدوزة لإستقبال زوّاره من جديد مع انطلاق مرحلة ما بعد الحجر الصحي

#الأحداث🖊

يستعد مصطاف البدوزة الذي يقع على بعد 30 كيلومتر شمال مدينة أسفي، لاستقبال زواره في الموسم الصيفي الجديد، وذلك مباشرة بعد الإعلان عن رفع الحجر الصحي والعودة تدريجيا الى الحياة الطبيعية.

وقد باشرت الجماعة الترابية البدوزة، منذ أيام، عملية تنظيف واسعة للشاطئ وإزاحة الرمال التي طفت إلى سطح الكرنيش بسبب الرياح التي تعرفها المنطقة، وسط إجراءات احترازية بسبب فيروس كورونا، وذلك استعدادا للموسم الصيفي الجديد، واستئناف تقديم خدماتها للزوار.

وفي تصريح لـ”الأحداث”، قال فيصل الزرهوني، رئيس الجماعة الترابية البدوزة (الكاب)، إن المصطاف يستعد لاستقبال زواره هذه السنة مما يستدعي الإعداد الجيد لهذا الموسم مع الأخذ بعين الإعتبار الظروف الاستثنائية التي تعيشها المملكة في ظل تفشي جائحة كورونا وتطبيق حالة الطوارئ الصحية.

وأكد الزرهوني، أن هنالك واجهات كثيرة للاشتغال، من ضمنها عملية تعقيم واسعة تشمل مختلف المحلات التجارية والمقاهي والمطاعم وباقي البنايات التي تطل على الشاطئ، فضلا عن جانب الصيانة وإعداد الكرنيش والشاطئ، حيث تباشر حاليا أشغال إزاحة الرمال من على الكرنيش والتي نقلتها إليه عوامل مناخية خصوصا في الأشهر الثلاثة الأخيرة مارس وأبريل وماي التي تزامنت مع دخول المغرب في فترة الحجر الصحي.

ورُصدت لهذه العملية، يشير المتحدث، عدد من الموارد البشرية الهامة، تتضمن عمال النظافة وغيرها من الوسائل اللوجستيكية من أجل كرنيش يليق بزواره.

 

هيئة التحرير
المؤسسة الإعلامية NGH AHDAT SARL AU
error: