الأحداث المحلية

لحمايتهم من انتشار الفيروس.. توزيع كمامات واقية على بحارة ميناء الحسيمة

#الأحداث🖊

تم في وقت مبكر من اليوم الخميس توزيع كمامات واقية على مجموعة من البحارة العاملين بمراكب الصيد بميناء الحسيمة، للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد -19).
وتندرج هذه المبادرة، التي أشرفت عليها جمعية الحسيمة أجيال بتنسيق مع السلطات المحلية، في إطار مواكبة الجهود المبذولة على المستويين الوطني والمحلي لتطبيق الإجراءات الاحترازية للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19).


وأوضح عبيد العيساوي، رئيس جمعية الحسيمة أجيال، أن عملية توزيع الكمامات بالمجان على البحارة العاملين بميناء الحسيمة التي نظمت بتنسيق مع الجمعيات العاملة بميناء الحسيمة، تندرج في إطار التخفيف من مخاطر انتشار فيروس كورونا على هذه الفئة، وحمايتها من مخاطر جائحة كورونا.

وأضاف أن البحارة تعرفوا بالمناسبة على أهمية ارتداء الكمامات الواقية في الحد من انتشار فيروس كورونا وقدمت لهم شروحات حول كيفية ارتداء الكمامات والتخلص منها بعد الاستعمال.
وسجل السيد العيساوي، في تصريح هاتفي لوكالة المغرب العربي للأنباء، أنه تمت أيضا بالمناسبة توعية وتحسيس البحارة بمخاطر فيروس كورونا وضرورة التقيد بالتدابير الاحترازية الجاري تنفيذها حفاظا على صحتهم وسلامتهم، واحترام شروط النظافة الضرورية واستعمال وسائل التعقيم قبل الولوج للمراكب.


وقد خلفت هذه المبادرة ارتياحا كبيرا لدى البحارة والعاملين في قطاع الصيد البحري الذين رحبوا بارتداء الكمامات الواقية، وأعلنوا انخراطهم التام في جهود الحد من انتشار جائحة كورونا.
وتجدر الإشارة إلى أن غرفة الصيد البحري المتوسطية والمندوبية الإقليمية للصيد البحري بالحسيمة نظمتا مؤخرا حملات توعية تحسيسية لفائدة البحارة وأرباب مراكب الصيد بميناء الحسيمة لحثهم على ضرورة التقيد بشروط النظافة من خلال غسل اليدين بالماء والصابون ، والحرص على نظافة مراكب الصيد بشكل دائم.

هيئة التحرير
المؤسسة الإعلامية NGH AHDAT SARL AU
error: