الأحداث الوطنية

الائتلاف الوطني للنقابات الموسيقية يدعو وزير الثقافة والاتصال لدعم الفنانين ( بيان)

 

الاحداث/ الرباط

أصدر الائتلاف الوطني للنقابات الفنية المستقلة بالمغرب والذي يضم: النقابة الوطنية لاتحاد الفنانين المحترفين بجهات المملكة، النقابة المستقلة لمحترفي الموسيقى والتراث الشعبي، المنظمة الديمقراطية للثقافة، الهيئة الوطنية للأساتذة التعليم الموسيقي الأكاديمي، الفيدرالية المغربية لاتحاد الفنانين بالصحراء وتضم 21 جمعية فنية وثقافية، النقابة المغربية للموسيقيين بالصحراء، الاتحاد الجهوي للفنانين الموسيقيين بالصحراء جهة كلميم واد نون، بيانا  توصلت جريدة الاحداث بنسخة منه؛ يدعو فيه وزارة الثقافة والاتصال والناطق الرسمي باسم الحكومة إلى تحمل مسؤولياتها في هذه الظرفية العصيبة التي تمر منها بلادنا، وخلق مبادرات إنسانية تحرك المياه الراكدة وتخفف من التداعيات الاقتصادية والاجتماعية لشريحة واسعة من الفنانين الذين يوجدون في وضعية اجتماعية هشة،

وأضاف ذات البيان أن الغالبية الساحقة منهم غير مسجلين بالصندوق الوطني للضمان الاجتماعي ولا يستفيدون من الحماية الاجتماعية ولم يستفيدوا كذلك من بطاقة الفنان، كما طالب الائتلاف الوزارة الوصية على القطاع بضرورة دعم فئة المغنيين والموسيقيين والتقنيين والأساتذة المكلفين بالدروس بالمعاهد الموسيقية والمشتغلين بالفنادق والعلب الليلة والأعراس والغير مسجلين بصندوق الضمان الاجتماعي ولا بالمكتب المغربي لحقوق التأليف، والذين تأثروا بشكل كبير في ظل الحجر الصحي المعلن من جهة وإلغاء جميع التظاهرات والمهرجانات الفنية والثقافية من جهة أخرى،

واقترح الائتلاف تخصيص جزء من ميزانيات المهرجانات التي ألغيت لهذا الغرض.

كما ثمن نص البيان مبادرة صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره والمتمثلة بإحداث صندوق لمواجهة تداعيات فيروس كورونا والجهود الذي يبذلها جلالته، وأشاد أيضا بالخطوات التي اتخذها بعض المشاهير من الفنانين المغاربة والمتعلقة بالتبرع لفائدة هذا الصندوق والتكفل بعدد من العائلات المحتاجة.

وشدد الائتلاف دعوته لكافة المواطنات والمواطنين إلى الالتزام بالتعليمات والقواعد الوقائية وشروط الصحة والسلامة، للمساهمة بمسؤولية في الحد من انتشار هذه الجائحة.

 

error: