الأحداث المحلية

الحرب على كورونا: السلطات المحلية بعين عرمة ترفع حالة التأهب 

#الأحداث🖊خالد المسعودي 

عين عرمة- رفعت السلطات المحلية بعين عرمة درجة التأهب، في حرب الجهات الوصية بالمملكة على فيروس كورونا المستجد، فبعد أسبوع من الحملات التواصلية والتمشيطية التي جابت الجماعات التابعة للنفوذ الترابي لعين عرمة، في إطار تنزيل قرار وزارة الداخلية المغربية .

وفي هذا الاطار جندت السلطات المحلية بعين عرمة والجماعات التابعة لنفوذها جل رجالها وأعوانها، في إعداد تصاريح الخروج للضرورة، والتي تخص شخصا واحد من كل أسرة.

كما وقفت جريدة “الأحداث” خلال متابعتها لإحدى الدوريات بكل من عين عرمة وجماعتي آيت ولال و دار أم السلطان وبعض الأحياء المجاورة لحي مرجان بإشراف من قائد جماعة عين عرمة، بمعية رجال الدرك الملكي بالمركز الترابي لذات الجماعة ورجال القوات المساعدة وأعوان السلطة، على المجهودات المبذولة مع مختلف سكان الدواوير و الأحياء التي شملتها هذه الدورية وأصحاب المحلات التجارية، وسائقي السيارات، والدرجات الهوائية، والنارية وكذا الراجلين، مطالبينهم بضرورة الإلتحاق بمنازلهم، وإغلاق محلاتهم التجارية قبل حلول الساعة السادسة مساءا إلى غاية إشعار من الجهات الوصية عن حظر التجول واحتواء فيروس كورونا بالمغرب.

كما ناشدت المواطنات والمواطنين، بخطورة الوضع الراهن والظرفية الصحية الحرجة التي يمر منها الوطن، حفاظا على صحتهم وصحة الآخرين، مطالبة إياهم بالمكوث في المنازل لحين احتواء تفشي الوباء، ليس لأمر أخر سوى إحتواء إنتشار الوباء ، لأن التعبئة الوطنية اليوم تستلزم من الجميع التجنيد التطوعي، والتسلح بروح المواطنة، لحماية جل أفراد الوطن.

هيئة التحرير
المؤسسة الإعلامية NGH AHDAT SARL AU
error: