الأحداث الوطنية

النقابة الوطنية للنساخ القضائيين تحتج على وزارة العدل وتخوض إضرابا وطنيا

?جريدة الأحداث الإلكترونية

نظم مناضلي و مناضلات النقابة الوطنية للنساخ القضائيين المنضويون تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل اليوم 18 فبراير، وقفة إحتجاجية امام وزارة العدل، تنفيذا لتوصيات المجلس الوطني الذي أعلن عليه المكتب التنفيذي بخوض إضراب وطني أيام 18 و19 و 20 من الشهر الجاري مع وقفة احتجاجية يوم 18 أمام وزارة العدل وذلك للتعبير عن الشعور المستمر بالتهميش والإقصاء و الإنتظارية والتسويف منذ 2012 مطالبين الوزارة الوصية بتفعيل حظهم من الإصلاح الذي أقرت به منظومة إصلاح العدالة في مادتها عدد 344 منذ أكثر من أربع سنوات والإستجابة الفورية لمطالبهم الإستعجالية التي تعتبر الحل الوحيد لضمان استقرار الناسخ المعيشي والمهني و كذلك لمطالبة وزارة العدل بمبدأ التشاركية كحق دستوري في إبقاء أو إلغاء مهنة النساخة.
واعتبرت النقابة الوطنية للنساخ القضائيين التابعة للاتحاد المغربي للشغل، هذا الإضراب الوطني خطوة جديدة تسبق احتجاجات تصعيدية لم تعلن عنها بعد، في حالة استمرار تجاهل مطالبها، معلنة نيتها خوض عدة احتجاجات طويلة الأمد دفاعا عن قضية هذه الفئة العادلة ومطالبها المشروعة.
وسبق للنقابة المذكورة أن جالست مسؤولين بوزارة العدل سيما مدير الشؤون المدنية في 10 أكتوبر الماضي، وديوان وزير العدل في 13 دجنبر الماضي، لكن نتائج الحوارين لم تسفر عن أي مكاسب جديدة لهذه الفئة خاصة ما يتعلق بملفها المطلبي الاستعجالي المرفوع إلى الوزارة في نونبر 2017.

هيئة التحرير
المؤسسة الإعلامية NGH AHDAT SARL AU
error: