الأحداث المحلية

بالصور مدينة آسفي تحتضن الندوة الختامية للدورة 22 لجامعة مولاي علي الشريف في موضوع : “الحياة السياسية في المغرب على عهد جلالة الملك الحسن الثاني

جريدة الأحداث الإلكترونية/نبيل اجرينيجة/

تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس ، نظمت وزارة الثقافة والإتصال يومي 6 و 7 ابريل 2018 بمدينة اسفي الدورة الثانية و العشرين لجامعة مولاي علي الشريف حول موضوع “الحياة السياسية في المغرب على عهد جلالة الملك الحسن الثاني”.
يشار إلى أن الندوة الختامية لهاته الدورة و التي شهدتها قاعة دكار التابعة لعمالة إقليم اسفي ، تم التسليط من خلالها الضوء على حقبة مهمة من تاريخ المغرب الحديث مع إبراز مقومات الهوية المغربية والتحولات الهامة التي شهدها في عهد جلالة المغفور له الملك الحسن الثاني ، على كافة المستويات الاقتصادية والاجتماعية والسياسية والتنموية.
و بهذا الخصوص قال محمد الأعرج وزير الثقافة والاتصال في كلمته ، إن الرصيد السياسي لعهد الحسن الثاني كان حقا بالكثافة التي جعلت حضوره مستمرا في الغياب.
و أضاف الأعرج، خلال أشغال الدورة الثانية والعشرين لجامعة مولاي علي الشريف، حول موضوع “الحياة السياسية في المغرب على عهد جلالة الملك الحسن الثاني”، أن استقرار المغرب وسيره في درب النماء والازدهار يجد تفسيره أو جزءا كبيرا من تفسيره، في تبصر الملك الحسن الثاني وفي بعد نظره ودقة قراءته للأحداث الوطنية والدولية.
و أوضح المتحدث، أن الموضوع التي تتناوله هذه الدورة يكتسي قدرا كبيرا من الغنى والتشعب إذ يستحضر ما عرفه عهد جلالة المغفور له الملك الحسن الثاني من كثافة وتشعب للأحداث السياسية سواء على المستوى الوطني أو الدولي.
وجدير بالذكر أن اللقاء حضره كل من السيد مؤرخ المملكة الناطق الرسمي باسم القصر الملكي، والسيد عامل إقليم اسفي، والسيد رئيس المجلس البلدي ، والسيد النائب الأول لرئيس المجلس الإقليمي، وعدد من البرلمانيين وممثلي السلطات المحلية والهيئات المنتخبة علاوة على أعضاء اللجنة العلمية لجامعة مولاي علي الشريف.

هيئة التحرير
المؤسسة الإعلامية NGH AHDAT SARL AU
error: