الأحداث المحلية

ندوة باسفي : “الشخص المعاق التحديات و الاكراهات” من تنظيم فعاليات المجتمع المدني الفاعلة في مجال الإعاقة

جريدة الأحداث الإلكترونية /نبيل اجرينيجة/

سلطت فعاليات المجتمع المدني العاملة في مجال الإعاقة بمدينة اسفي و متخصّصون الضوء على واقع الشخص في وضعية إعاقة ، وذلك بشراكة مع المركز الوطني محمد السادس للمعاقين باسفي ، حيث لامس المتدخلون جوانب تأهيل الأشخاص في وضعية إعاقة و إدماجهم في المجتمع و تشخيص وضعيتهم الراهنة و توحيد الجهود من أجل خدمة القضايا المرتبطة بهذه الفئة من المجتمع ، وذلك عشية أمس الأربعاء 14 مارس 2018 ، في الندوة التي كان شعارها **الشخص المعاق التحديات و الإكراهات**.
الندوة التي عكست حضورا متميزا جسده مهتمون وجمعويون وذوي احتياجات خاصة وفاعلون ، استضافت كلا من الأستاذ عبد اللطيف الفيسي ممثل حقوق الإنسان ، الدكتورة نجاة العاشوري ممثلة قطاع الصحة ، الأستاذ عبد الغاني جحا ممثل المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية و التكوين المهني و البحث العلمي ، السيد احمد جبران المندوب الإقليمي للتعاون الوطني ، بالإضافة إلى ممثل الوكالة الوطنية للتنمية البشرية .
وفي ذات السياق ، تناول المشاركون في هذه الندوة العديد من التحديات والمشاكل التي تعيق إندماج الشخص في وضعية إعاقة في المجتمع ، خاصة المتعلقة بغياب الولوجيات و تراجع تمدرس ذوي الإحتياجات الخاصة ، داعين إلى الدفاع وضمان حقوق و حريات هاته الفئة و النهوض بأوضاعهم الاجتماعية والتربوية والاقتصادية، وذلك من أجل التفاعل مع التوجيهات الملكية الرامية إلى السمو بثقافة حقوق الإنسان بالمملكة ، و تفعيل مضامين دستور 2011 خاصة الفصل 34 منه والذي جعل على عاتق السلطات العمومية مسألة وضع وتفعيل السياسات الموجهة للأشخاص والفئات من ذوي الإحتياجات الخاصة.
لتختتم الندوة بتقديم شهادات تقديرية على عدد من المهتمين والفاعلين في مجال الإعاقة.

 

هيئة التحرير
المؤسسة الإعلامية NGH AHDAT SARL AU
error: