الأحداث المحلية

القيادة الجهوية للدرك الملكي باسفي تضع إستراتيجية جديدة لمحاربة الجريمة والمجرمين وتجار المخدرات

جريدة الأحداث الإلكترونية /نبيل اجرينيجة/

كثفت عناصر الدرك الملكي ، خلال الآونة الأخيرة بمختلف مراكز اقليم اسفي ، من مجهوداتها التي تروم استتباب الأمن و الأمان بعدد من المناطق ، لإستئصال كل الظواهر الإجرامية و الإتجار في الممنوعات (الكيف ، طابا ، ماء الحياة …)  ، و التي كـانت تنتشر في العديد من الدواوير و النقط السوداء التابعة لنفوذ الجماعات الترابية بإقليم اسفي.

هذا ، وقد استبشرت ساكنة سبت جزولة ، ثلاثاء بوكدرة ، جمعة سحيم ، حد حرارة ، الصويرية القديمة ….. خيرا بالحملات التمشيطية و التطهيرية الواسعة لرجال الدرك برئاسة القائد الجهوي للدرك الملكي السيد الحسين لكعموز ، في الوقت الذي كانت فيه هذه المناطق تعاني فراغا أمنيا خطيرا طيلة أشهر خلت ، نتج عنها وقوع إنتشار و تفشي الجريمة ، ما أثار بذلك تخوف المواطنين .

وثمن مواطنون و نشطاء إجتماعيون وحقوقيون بـالإقليم ، التـحركات الاخيرة لمصالح وأجهزة الدرك بمختلف الجماعات الترابية بإقليم اسفي ، والتي سـاهمت بـشكل إيجابي في إعادة الهدوء إلى عدة مناطق منها .

من جـهة أخرى ، يـؤكد مسؤولون بالقيادة الجهوية للدرك باسفي ، انهم سيبقون رهن إشارة المواطن المطالب بحماية سلامته ، ومواصلة تكثيف جهودهم وإستنفار مختلف عناصرهم لإستئصال مظاهر الإجرام بالإقليم .

هيئة التحرير
المؤسسة الإعلامية NGH AHDAT SARL AU
error: