الأربعاء, أكتوبر 28, 2020
اخبار النجوم

دورة تكوينية في استراتيجيات التواصل و الاقناع من تنظيم المنظمة المغربية للاسعاف و الانقاذ

جريدة الأحداث الإلكترونية / نبيل اجرينيجة / 

في اطار انشطتها المختلفة نظمت المنظمة المغربية للاسعاف و الانقاذ دورة تكوينية في استراتيجيات التواصل و الاقناع ؛ من تنشيط المدرب الدولي محمد اوباها و ذلك بالخزانة الجهوية لاسفي.

في البداية تقدم السيد رئيس المنظمة بتقديم كلمة ترحيبية بالمشاركين في أشغال الدورة التكوينية مستحضرا السياق العام الذي اندرج فيه هذا النشاط القيم،مشيرا إلى أن إشكالية التواصل تعتبر من بين المعيقات الكبرى للتنمية مما دفع بالمنظمة إلى التفكير في هذا الموضوع مساهمة منها في إنعاش العملية التواصلية بين مختلف الفاعلين من أجل استثمارها في العمليات التنموية و المرتبطة بالشباب خصوصا باعتباره مجال اشتغال المنظمة. و بعد ذلك استهل السيد المدرب الدورة التكوينية بتمرين يرمي إلى التعرف على المشاركين و انتظاراتهم،ثم عرض المحاور الكبرى للدورة .كما أكد على أن الدورة ستتناول أسرار التواصل باستعمال تقنيات عالية في التنشيط بعيدا عن الطرق التقليدية التي تتناول الآليات و المعلومات المتوفرة في الكتب دون إضافة اللمسة الخاصة للمنشط. وقبل تناول هذه الأفكار بالتفصيل أشار المدرب إلى ما يسمى استراتيجيات النجاح في التواصل أو في غيره وحددها في عدة محاور. وحتى يكون المدرب أقرب إلى المشاركين اعتمد ، في إطار التدريب على التفكير الذكي بتقديم نماذج متكلمين يمثلون هذا النمط التمثيلي أو ذاك من خلال تحليل بعض الصور والفيديوهات. ونالت لغة الجسد حظها أيضا في العرض باعتبارها أساسية في كل تواصل فعال لأنها اللغة التي لا تكذب. للإشارة فإن المشاركين استفادوا من قنينات ماء معدني و كذالك عدة دراسية تشمل ملف و قلم حبر و اوراق بيضاء. وقد تخللت عرض المؤطر محمد اوباها عبارات أعتبرها حكم تواصلية أو مبادئ تواصلية (كما عند التداوليين: غرايس،ولاكوف، وليتش، وطه عبد الرحمان…)، تنسجم مع المحور الذي وردت ضمنه، أذكر منها:

-لا يوجد فشل ولكن تجارب وخبرات.

– الخريطة ليست هي الواقع .

-اهتم بالداخل ليتغير الخارج.                                                 

-واضع العوائق هو الذي سيحس بالتعب.

-أحبب الناس كما هم وانفعهم.

-الثقة في النفس من أسس النجاح…

وفي نهاية عرضه قدم المدرب محمد اوباها عناوين مقتضبة للدورات التكوينية المقترحة. وعبر المشاركون في هذه الدورة عن إعجابهم بأداء المؤطر واستفادتهم من المعلومات الغزيرة التي قدمها مع اعرابهم عن أملهم في لقاء جديد في موضوع اخر مع الاستاذ المكون، كما حيوا بحرارة المنظمة المغربية للاسعاف و الانقاد على المجهودات التي بذلها المكتب المسير لضمان نجاح هذه الدورة. واختمت الدورة التكوينية قام السيد الأمين المال ياسين اليونني برفقة الكاتب العام أحمد عريش مشكورين بتوزيع “شهادات تقديرية” على المشاركات والمشاركين ، كما تم أخذ صور تذكارية، على وعد اللقاء في دورات تكوينية.

هيئة التحرير
المؤسسة الإعلامية NGH AHDAT SARL AU
error: