الأحداث TV

مستعملي الطريق بين اسفي و مراكش مستاؤون من غياب علامات التشوير

جريدة الأحداث الإلكترونية / نبيل اجرينيجة 

أزيد من سنة مرت على إنتهاء أشغال إصلاح و توسيع الطريق الرابطة بين مدينتي اسفي و مراكش على طول حوالي 80 كيلوميتر إنطلاقا من جماعة “جذور” في اتجاه مركز جماعة “لويحات” ؛ إلا أن عملية الإصلاح هاته التي خصصت لها وزارة التجهيز و النقل ميزانية مهمة لم تتلوها عملية أخرى تتعلق بإرجاع و إصلاح  اللوحات و الإشارات المرورية العمودية منها و الأفقية التي تم الإضرار بها ؛ مما يثير إستياء مستعملي هذه الطريق بسبب غياب لوحات المرور و كذا العلامات الأرضية (الخط الأبيض المتصل أو المتقطع وسط الطريق وجنباته) ؛ وهذا ما يشكل خطرا على السائق الذي يكون دائما هو الضحية بسبب مخالفات السير التي تؤدي به إلى حوادث مميتة .

20161205_113431

هيئة التحرير
المؤسسة الإعلامية NGH AHDAT SARL AU
error: