الإثنين, أكتوبر 26, 2020
اخبار النجوم

مسؤول نقابي بالوكالة المستقلة لتوزيع الماء و الكهرباء باسفي بطل فضيحة إختلاس الكهرباء

جريدة الأحداث الإلكترونية / نبيل اجرينيجة 

6616441b-b432-4f9d-a01b-e6120afe7bc4

تشهد وكالة توزيع الماء و الكهرباء باسفي فضيحة من العيار الثقيل بطلها أحد المستشارين السابقين لحزب الحكومة الحالية والذي سبق له أن توظف بنفس الوكالة في ظروف مشبوهة ؛ حيث إستفاذة من إمتياز مجانية الماء و الكهرباء وأصبح بعد ذلك مسؤولا نقابيا يدعوا إلى الحوار الإجتماعي وتمكين الطبقة العاملة من حقوقها المهضومة . ولكن هذا الأخير ( ص م ) قام بتشييد عمارة بمساحة 90 متر بها خمسة طوابق ومحلين تجاريين ؛ حيث تم ربطها بعداد الماء و الكهرباء مجاني من الوكالة وتوزيعه على المكترين للشقق الخمس ؛ وكما هو معلوم فإن موظفي الوكالات معفيون من مصاريف الربط والإستهلاك ؛ ولكن صاحب الفضيحة أضاف مصاريف الكهرباء والربط المجاني في فاتورة واحدة للمكترين الخمس زائد المحلين التجاريين.

ولما بلغ العلم إلى إدارة الوكالة قامت بسحب العداد و تحديد غرامة قدرها 7 مليون ؛ ولم يقف الحد عند هذا بل ان المعني بالأمر قام بربط المحلات بدون عداد في تحد سافر لإدارة الوكالة مما جعل من هاته الأخيرة القيام بفتح محضر معاينة من طرف عون قضائي للواقعة الثانية وتم ثبوت ذلك في محضر رسمي .

فلا يسعنا أن نضع السؤال من يقف وراء هذا الشخص الذي أصبح بقدرة قادر مسؤولا نقابيا وموظفا بالوكالة ؛ مع الإشارة بأن زوجة المعني بالأمر تم توظيفها هي أيضا في ظروف مشبوهة بالوكالة الحضرية للنقل . فهل ستتم محاسبة مثل هؤلاء الذين يخرقون القانون ويتعدون حدود المنطق المعقول

وفي نفس سياق الحديث عن الوكالة المستقلة لتوزيع الماء و الكهرباء باسفي قام المرصد المغربي لحماية المال العام بنشر تقرير حول اختلالات الوكالة وهذا ما جاء في سطورها : إنتظر التحميل

20160625_025714

20160625_025730

هيئة التحرير
المؤسسة الإعلامية NGH AHDAT SARL AU
error: