الثلاثاء, أكتوبر 20, 2020
الأحداث TV

صورة وصوت :محترفوا وهواة الرماية باسفي يطالبون بتجديد مكتب النادي في أجواء نزيهة

جريدة الأحداث الإلكترونية / نبيل اجرينيجة

كان إنسحاب رئيس نادي الرماية باسفي لاجتماع مع منخرطي النادي وهواة هذه الرياضة؛ النقطة التي أفاضت الكأس يوم أمس الجمعة 13 ماي 2016 بمقر النادي المتواجد بالكارتينغ ، حيث عبر العدد الكبير من عشاق الرماية عن غضبهم بما أسموه ”استهتارا” بالنادي، الذي يتم تجاهله واحتقاره، على حد تعبيرهم.

فقد أسس نادي الرماية باسفي في خمسينات القرن الماضي في عهد الحماية الفرنسية ؛ ويعتبر ليس من طرف ساكنة اسفي فحسب بل من طرف جل الرماة المغاربة إرثا رياضيا وثقافيا ومعلمة تطبع الهوية الرياضية والثقافية المسفيوية ,حيث انه كان قبلة يحج إليها مجموعة من الرماة المغاربة والأجانب . ونموذجا يحتدى به في تأسيس نواد عدة بالمغرب , كما أنه كان معهدا تخرج منه أبطال مسفيويون في الرماية على الصعيد المغربي والدولي معا أمثال ( حسن الشقوري – امحمد السلماني – محمد اعبيد – يوسف عاشيق – حسن الهديلي ……. والائحة طويلة ) والذين مثلوا وشرفوا المغرب و مدينة اسفي أحسن تمثيل إذ حصلوا على ألقاب في البطولات الوطنية وأيضا الدولية منها . لكن في العقد الأخير ؛ تعرض هذا النادي لإهمال وتهميش كبيرين وذلك سببه تطاول بعض المتطفلين على الرياضة واستحوادهم على رئاسة المكتب المسير للنادي بطرق ملتوية وغير نزيهة وشفافة ؛ وذلك بغرض تحقيق مقاصد شخصية لاتمت للرماية بصلة ؛ مما جعل النادي يحتضر و يدخل في غيبوبة عن ما يزيد 18 سنة خلت ؛ لا إنخراطات ولاتداريب ولا تنظيم تظاهرات رياضية كما كان سابقا في عهد ( الفرنسيس ) ؛ هذا ما أثر سلبا على الراغبين الجدد في الإنضمام إلى النادي من شباب وأطفال مدينة اسفي قصد تعلمهم رياضة الرماية بالقوس وبنادق الضغط الهوائي وكذلك بأسلحة القنص .

للأسف أصبح رواد هذا النادي والذين لا علاقة لهم بالرماية لهم موعد أخر بالحانة المتواجدة هناك لمقارعة كؤوس النبيذ ؛ هذه الحانة تم تفويتها من طرف المكتب المسير للنادي لأحد المستثمرين بثمن بخيس 1500.00 شهريا ؛ مع عدم احترام المسير تفعيل دفتر التحملات المتمثل في القيام بالإصلاحات التي تخص النادي ونذكر منها :

1 – بناء جدار واقي من الطلقات النارية لحماية المارة ؛ ولتجنيب الرماة إزعاج المتسكعين والمنحرفين لهم والذين يعج بهم المكان.

2 – تجهيز حقل الرماية بحفرة تستجيب للمعايير الدولية 

3 – اقتناء آلات رمي الصحون ” عصرية “

4 – خلق فضاء ترفيهي للأطفال

5 -تجهيز حقل الرماية بأرضية معشوشبة 

إلى غير ذلك……

ومن منبر جريدة “الأحداث الإلكترونية” طالب نخبة من الرماة الممارسون لهاته الرياضة النبيلة ؛ المحترفون منهم والهواة برئيس جديد يدافع عن الرماية والرماة ؛ كما طالبوا بتدخل السلطات والوزارة المعنية في إحياء النادي المذكور ؛ وتخصيص مكان له بمساحة تخص مثل هذا النوع من الرياضات , ذلك بعد تعرضه لنزع مساحة كبيرة من أرضيته من طرف مجلس المدينة السابق.

20160513_174459

20160513_175027

20160513_174658

هيئة التحرير
المؤسسة الإعلامية NGH AHDAT SARL AU
error: