الأحد, فبراير 28, 2021
اخبار النجوم

بمناسبة اليوم العالمي للمرأة المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية باسفي تكرم نساءها

جريدة الأحداث الإلكترونية / نبيل اجرينيجة 

أستاذة-أثناء-مزاولتها-لمهامها

جريا على عادتها، وترجمة لقناعاتها المستمدة من الاهتمام بالعنصر البشري، وبمناسبة اليوم العالمي للمرأة، الذي يصادف 8 مارس من كل سنة، و تنفيذا لمراسلة المديرية الإقليمية للتربية والتكوين باسفي لكل المؤسسات التعليمية بالإقليم “في شأن تخليد اليوم العالمي للمرأة”، و تقديرا لدور المرأة المغربية الطلائعي في مختلف الميادين و المجالات، ونظرا لما للمرأة العاملة بقطاع التربية والتعليم من حضور فاعل و وازن في تكوين الأجيال ؛ سيترأس المدير الإقليمي للتربية والتكوين لمدينة اسفي السيد “حسن بلالي” حفلا تكريميا على شرف الموظفات العاملات بقطاع التربية والتكوين ؛ وذلك يوم الثلاثاء 8 مارس 2016 .

 وتعتبر هاته المبادرة المحلية من قبل المديرية الإقليمية للتربية والتكوين بمدينة اسفي ؛ خطوة إلى تعزيز مكانة المرأة في المجتمع ؛ و كذلك من أجل تقديم التهنئة لهن بعيدهن الأممي، والتنويه بوزنهن المهني والاجتماعي، ومساهمتهن باعتبارهن موظفات وربات أسر وفاعلات إجتماعيات وسياسيات، في الجهود التنموية الإقليمية والوطنية.

وفي مكالمة هاتفية لجريدة الأحداث الإلكترونية مع المدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني ؛ أكد السيد “حسن بلالي” أن هذا الإحتفال يأتي على سياق الإصلاحات السياسية والدستورية الهامة التي تكرس حقوق المرأة وترسخ المكاسب الوطنية التي راكمتها المرأة المغربية ؛كما ذكر بأهمية مقتضيات البرنامج الاستعجالي الذي يترجم مضامين الميثاق الوطني للتربية والتكوين في مجال المساواة بين الجنسين ؛ كما أوضح المتحدث أن وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني دأبت منذ سنين على إحياء اليوم العالمي للمرأة الذي تحول بالنسبة لهم إلى تقليد، يتم من خلاله تكريم بعض النسوة المكافحات في سبيل تبليغ رسالتهن النبيلة ؛ وفي سياق متصل أضاف السيد “حسن بلالي” أنه أبى إلا أن يشارك ويشاطر العاملات في قطاع التربية والتكوين فرحة إحتفالهن وذلك تعبيرا عن تقديره لهن، وبما يبدلونه من جهود تساهمن بها في إنجاح أوراش الإصلاح التربوي التي تراهن عليها بلادنا في تحقيق التقدم والتنمية.

فهنيئا للمرأة المغربية بهذه المناسبة اعترافا لها بما تسديه لمجتمعها واقتصاد بلدها من خدمات جليلة تستحق كل تقدير وتنوية ،وهنيئا لكل امرأة كل واحدة في موقعها عبر مختلف القطاعات بدء بقطاع التربية والتعليم /قطاع الصحة/ قطاع الفلاحة/ الصناعة والتجارة /الملاحة /الشرطة/ القضاء… وهنيئا للأمهات اللواتي يسهرن على تربية أبنائهن ،وهنيئا لكل نساء العالم بمناسبة تخليد اليوم العالمي للمرأة ، وكل عام وأنتن بألف خير .

هيئة التحرير
المؤسسة الإعلامية NGH AHDAT SARL AU
error: