اخبار النجوم

المدينة العتيقة باسفي كيف ننقدها من النتانة والتهميش

جريدة الأحداث الإلكترونية / نبيل اجرينيجة 

20151028_080047

أليس من العار أن تلوث مختلف القاذورات النتنة عبق التاريخ الفواح الذي تتخضب به أسوار وأبواب مدننا العتيقة؟

أليس أمرا منكرا وسلوكا منفرا أن تستحيل الكثير من الأبواب التراثية والأسوار التاريخية ، خاصة أصبحت الأزبال تحيل جنبات سور المدينة القديمة بمدينة اسفي إلى نقط سوداء قاتمة؟

أليس من الفوضى بل والجنون أن تحول العديد من الأبواب وجنبات المدينة القديمة وكذلك بعض البقع الأرضية المقابلة لأسوارها بالتجزئة السكنية لالة هنية الحمرية عبارة عن أماكن ترمى فيها النفايات بشتى أنواعها. مما يخلق تشويها لخصوصية المدينة العتيقة وطمسا  لمعالمها التراثية؟

إنه لأمر يندى له الجبين ويحزن له القلب ويثور له العقل، أن تجد أساسات الكثير من الأسوار التاريخية الشامخة قد تآكلت بفعل توارد الأزبال  والأبوال عليها كل يوم على مدى عقود.
تلك مظاهر مخزية وسلوكات منحطة منتنة في حق مدينة تنضح بعبق التاريخ وغنى التراث ، وهي للأسف مظاهر كثيرة ومتكررة ومستمرة ولن تكفي مقالات طوال ولا مجلدات لاستعراضها، وفي كل الأحوال فإن ذلك لا يغني عن مشاهدة ذلك الواقع الأليم بأم العين، فلا يغني مقال عن واقع الحال، لكن إثارة الأسباب لهذا الواقع المؤسف، قد يساهم في طرح بعض مقاربات حلول معقولة ثم السعي لاتخاذ قرارات وإجراءات ناجعة وعاجلة لإنقاذ مدننا العتيقة وأخص بالذكر “ اسفي” حاضرة المحيط وأيقونة مدننا  العتيقة من الابتذال والامتهان، من الأزبال والأبوال من الأدران والأحزان.

20151028_080101

إن الحل برأيي كمواطن محب لوطنه و متيم بمدينته، هو يجب أن يستحضر الكثير من الحقائق والوقائع في التشخيص الصحيح، إذ يجب أن نعي أن المشكل ليس عارضا بل هو متجذر بنيوي، سلوكي ثقافي. من هنا  يجب العمل من جهة على محاولة تقويم البنية الاجتماعية ثقافيا وسلوكيا عبر مشروع تواصلي تربوي حقيقي يعتبر المجتمع المدني الجاد فيه الشريك الاستراتيجي، وذلك عن طريق تربية الأجيال الحالية وصناعة الأجيال القادمة متشبعة بقيم التراث، عارفة بقيمته وأبعاده الرمزية العالية، محترمة له مدافعة عن خصوصيته ورد الاعتبار إليه.

أما من جهة أخرى فيجب إرساء منظومة قانونية شاملة متينة تشمل عدة قوانين تحافظ على التراث من النهم والفوضى العقارية، ومن الامتهان والابتذال الاجتماعي، هكذا وبشراكة دائما مع المجتمع المدني في هذا الورش الضخم، يتوجب على الأجهزة المسؤولة والجهات المعنية إقامة بنيات وتجهيزات كافية وبجودة عالية في إطار مشروع بيئي صحي متكامل .

20151028_080322

الحزم في وضع إضافة إلى ترسانة قانونية منظمة لكل شؤون التراث، مجموعة من المحاذير القانونية المنظمة وعليه يجب إرساء نظام معقول وفعال للغرامات في حالة المخالفة للقوانين والسهر عليه عن طريق مراقبين تابعين لأجهزة الدولة- فيما يشبه وظائف الحسبة في تراثنا- وكذا مراقبين متطوعين يراقبون بحزم مدى الالتزام بشروط وضوابط النظافة وإلقاء الأزبال في الأماكن المخصص .

قد يبدو هذا مشروعا ولا في أحلام ساكنة اسفي ، ولكنه يبقى مشروعا مشروعا ويمكن تنفيذه، وفي كل الأحوال يبقى برأيي الحل المعقول لإنقاذ المدنية العتيقة باسفي وعلى غرارها باقي مدننا التراثية العتيقة من مستنقع الامتهان والابتذال، والرقي بها نحو ما تستحقه من احترام وحفاظ وإجلال وجمال .

20151028_080301

20151028_080451

20151028_080549

20151028_080823

هيئة التحرير
المؤسسة الإعلامية NGH AHDAT SARL AU
error: