الأربعاء, نوفمبر 25, 2020
اخبار النجوم

الشبيبة العاملة المغربية بأسفي تنظم حملة طبية.

جريدة الأحداث الإلكترونية / نبيل اجرينيجة

12004003_925372027552743_7089734649224132998_n

في إطار الأنشطة الإجتماعية التي ما فتئ يقوم بها المكتب المسير للشبيبة العاملة المغربية فرع اسفي المنضوية تحت لواء الإتحاد المغربي للشغل , ومنذ تجديده استهل برنامجه الإجتماعي بصبيحة ترفيهية لابناء مناضلي و مناضلات الاتحاد المغربي للشغل بأسفي، و كذلك إشرافه على حفل الحناء لفائدة بنات عمال و موظفي و أعوان الإتحاد المغربي للشغل وتوزيع الهدايا لفائدتهم بمناسبة ليلة القدر لهاته السنة.

و استكمالا لهذا البرنامج الاجتماعي المتميز ستنظم الشبيبة العاملة المغربية بأسفي وبتنسيق مع المنذوبية الإقليمية لوزارة الصحة , وتفعيلا لإستراتيجية الشراكة والمشاركة والحكامة الجيدة،حملة طبية لفائدة عاملات تصبير السمك بالاقليم تحت شعار ” الكشف بكري بالذهب مشري”.

وتتضمن هذه الحملة الطبية إجراء الفحوصات الأولية للكشف المبكر عن سرطان الثدي، وذلك خلال الفترة الممتدة بين 26 و 30 أكتوبر 2015.

وفي هذا الإطار إلتقينا بالدكتور عبد الحكيم مستعد بصفته المنذوب الإقليمي لوزارة الصحة باسفي , وقد طلبنا منه بعض التفسيرات و الشروحات حول داء السرطان الثدي , وكذا أهداف هذه الحملة الطبية , فكان الحوار التالي:72

1-      ما هي الأعراض اللتي تدل علي الإصابة بسرطان الثدي عند المرأة؟ 

 بصفة عامة، لا يحدث سرطان الثدي أية آلام  إلا في  15% من الحالات وتبقي  العلامة الأساسية هي تكون ورم في الثدي عبارة عن كويرة يختلف حجمها حسب المدة الفاصلة بين ظهورها وتاريخ اكتشافها من قبل المريضة أو الطبيب . كما يمكن ملاحظة انتفاخ في العقد اللمفاوية الابطية والعنقية من نفس جهة الثدي المصاب في  بعض الحالات. وفي أحيان أخرى،  يمكن ملاحظة تصلب في جلد الثدي وكذا الحلمة والحلقة المحيطة بها مع وجود   نزيف دموي. أما في الحالات المتقدمة فيحدث التهاب شامل للثدي وتقرحات وأعراض أخرى لها علاقة بانتشار المرض في أنحاء مختلفة من الجسم كالكبد والرئتين والعظام.

2-      ما هي العوامل التي تؤدي إلي ظهور هذا المرض عند المرأة ؟

 – هناك عوامل عديدة ومتداخلة تؤدي إلى ظهور هذا المرض منها عامل الوراثة حيث يلاحظ انتشاره في وسط بعض العائلات اكثر من غيرها . كما يلاحظ كثرة انتشاره وسط النسوة اللواتي يتجاوزن 45 عاما من عمرهن وكذا مستعملات بعض أنواع الهرمونات المانعة للحمل وعند النساء الغير المتزوجات أو اللواتي ينجبن في سن متأخرة .

3–      هل هنالك معلومات عن مدى انتشار المرض بإقليم اسفي ؟

 بصفة عامة يصيب هذا المرض امرأة من كل 1000 في السنة ،أما بالنسبة لمنطقة اسفي فانه يصعب تقدير الحالات المنحدرة من المنطقة في كل سنة نظرا لعدم وجود سجل خاص يقوم بجمع كل المعطيات عن المصابات بهذا المرض اللواتي يعالجن داخل الإقليم وخارجه.

4-      ما هي أهمية الكشف المبكر عن سرطان الثدي ؟

 يمكن الكشف المبكر عن سرطان الثدي من علاجه بشكل فعال بالوسائل المتاحة حاليا . حيث أن نسب النساء اللواتي يتعافين تماما من المرض تصل إلي 80% في الدول المتقدمة حيث التشخيص المبكر والذاتي . أما في الدول النامية حيث اغلب الحالات يلجن إلى العلاج في وقت متأخر  فان نسب الشفاء لا تتعدى 40 %.

5-      كيف يمكن الوقاية من هذا المرض الخبيث  ؟

 كما هو الحال بالنسبة للأمراض المزمنة فان بعض الإجراءات كالتغذية السليمة والغنية بالألياف (الخضراوات و الفواكه ) والتمارين الرياضية و التخفيض من الوزن الزائد تساهم في تقليص مخاطر الإصابة بهذا الداء .

أما بالنسبة للتشخيص المبكر فان الغرض منه علاج المرض في مراحله الأولي وهو ما يرفع من نسب الشفاء وهذه العملية هي مهمة مشتركة بين المرأة التي يجب أن تفحص ثدييها بين الفينة والاخرى والطبيب الذي يقوم بالفحص الإكلينيكي للنساء المعرضات للإصابة وخصوصا اللواتي يبلغن من العمر ما بين 45 و 69 سنة .

6-      هل لك أن تحدثنا عن الحملة التي تعتزمون القيام بها مع الشبيبة العاملة المغربية باسفي  ؟

 بادئ ذي بدء فان هذه الحملة ستنظم بين 26 و 30 أكتوبر الجاري ، والهدف الرئيسي منها هو الكشف المبكر عن سرطان الثدي في مراحله الأولى وتوعية النساء بأهمية هذه العملية وكذا أساليب الوقاية, وسيستفدن النساء العاملات بمعامل التصبير باسفي من إجراء فحوصات طبية من قبل اطر مكونة لهذه الغاية وذلك بحثا عن الأعراض التي تنم عن إصابة محتملة بالمرض الخبيث لدى هاته النسوة مع إمكانية إحالة الحاملات لهذه الأعراض على الأطباء المختصين داخل مستشفى محمد الخامس قصد استكمال الفحوصات ومباشرة العلاج في حالة تؤكد الإصابة .

هيئة التحرير
المؤسسة الإعلامية NGH AHDAT SARL AU
error: