رياضة

سنتان سجنا لرئيس نادي برشلونة بتهمة ارتكاب جرائم ضريبية في قضية نيمار

متابعة الأحداث/نبيل.اج

images (3)

طالب المدعي العام بالمحكمة الوطنية، أعلى هيئة جنائية بإسبانيا، بالسجن سنتين وثلاثة أشهر في حق رئيس نادي برشلونة الحالي خوسيب ماريا بارتوميو، وسبع سنوات ضد الرئيس السابق ساندرو روسيل بتهمة ارتكاب جرائم ضريبية متعلقة بقضية انتقال اللاعب البرازيلي نيمار سنة 2013، بحسب ما ذكرت مصادر قضائية بمدريد اليوم الاثنين.

كما طالب المدعى العام نادي برشلونة بأداء غرامة قدرها 22,2 مليون أورو، واتهم بارتوميو وروسيل والنادي الكتالوني بارتكاب جرائم ضريبية، وبالمسؤولية التقصيرية الإدارية للرئيس السابق روسيل، الذي استقال من منصبه في يناير 2014 بعد تفجر هذه القضية.

وبالتالي يمكن لقاضي المحكمة الوطنية المكلف بالتحقيق في انتقال اللاعب البرازيلي، بابلو روث، إحالة المتهمين على المحكمة. وكان قد أغلق في 13 مارس التحقيق في هذه القضية معتبرا أن النادي وروسيل وبارتوميو ارتكبوا ثلاث جرائم متعلقة بالضرائب.

وقدر القاضي المبلغ الذي تم دفعه مقابل انتقال اللاعب البرازيلي إلى النادي الكتالوني سنة 2013 بما مجموعه 83,3 مليون أورو، وبأزيد من 13 مليون مبلغ الاحتيال المشتبه فيه.

يشار إلى أن جوسيب ماريا بارتوميو كان قد دعا في يناير الماضي لانتخابات مبكرة في نهاية الموسم الحالي لانتخاب فريق إداري جديد لهذا النادي الكتالوني.

 

هيئة التحرير
المؤسسة الإعلامية NGH AHDAT SARL AU
error: