الثلاثاء, أكتوبر 27, 2020
رياضة

الدّاخلية تُبرئ أُوزين مِن فَضِيحَة ملعب الرباط

2

أعلنت وزارة الداخلية عن نتائج تحقيقها في ما بات يعرف بقضية “ملعب الرباط”، والذي كان شاهدا على “فضيحة” تنظيمية تمثلت في تشوه أرضية ملعب مولاي عبد الله، أثناء إجراء مبارتي ربع نهائي كأس العالم للأندية للعام الماضي.
و أظهرت هذه التحقيقات، وفي سياق مخالف عما كان يظن البعض، عن براءة وزير الشباب والرياضة الأسبق، محمد أوزين، في هذه القضية، وأن كل الصفقات التي عقدتها الوزارة المعنية وقتها، كانت صفقات سليمة من جهة الوزير السابق المذكور، و التي تجاوزت سقف ال 25 مليار سنتيم.
الصفقات الأربعة عشر التي أبرمت حينها، أوضحت التحقيقات أن 7 مسؤولين وزاريين هم من يتحملون مسؤوليتها، و ستبث الوزاة المعنية قراراتٍ في حقهم، فور انتهاء هذه التحقيقات، حسب مصادر متطابقة.
و أضافت هذه المصادر أن المفتشية العامة للمالية هي الأخرى ستصدر نتائج بحثها، وآنذاك سيتم تعيين وزير جديد للشيبية والرياضة، خلفا لامحند العنصر الوزير المؤقت الحالي، و بعدها يتم اتخاذ الإجراءَات اللازمة في حق المسؤولين عن تلك “الفضيحة”.

هيئة التحرير
المؤسسة الإعلامية NGH AHDAT SARL AU
error: