- للإشهار -
الخميس, أبريل 15, 2021
مدونات الأحداث

عدنان مخلص: سكان حي أبي رقراق يعيشون كارثة بيئية ومسؤولوا الرباط في سبات عميق

الأحداث من الرباط

بقلم / عدنان مخلص

 لازال سكان حي أبي رقراق بالرباط و الأحياء المجاورة لهم ينتظرون خروج أحد مسؤولي العاصمة بشكل رسمي لتوضيح الأسباب الكامنة وراء إنبعاث روائح كريهة وتغير لون واد أبي رقراق المحادي لهم إلى الأسود دون أن يتحقق ذلك لحدود  الساعة رغم مرور ما يناهز أسبوع عن ذلك.

فحتى الحق في الحصول على المعلومة الذي يضمنه دستور المملكة لا حق لسكان هذه المنطقة فيه كباقي الحقوق التي حرموا منها لسنوات أمام صمت جميع المؤسسات وكأن هؤلاء مواطنون من الدرجات السفلى لهذا الوطن حتى لا يهتم لأمرهم أحد.

ومع المعانات الحقيقية التي تعيشها الساكنة جراء تزايد شدة الرائحة الكريهة يوما بعد آخر الشيء الذي  تسبب في كارثة بيئية تهدد السلامة الصحية لساكنة وتعرضهم للإصابة بأمراض مزمنة خاصة الأطفال والشباب الذين يتخدون من الوادي متنفسا لهم بفعل قلة الفضاءات المتاحة لهم، زيادة على نفوق العديد من الأسماك على جنبات الوادي قطعت أرزاق الصيادين التقليديين بالمنطقة وحرمتهم من مورد رزقهم الوحيد،
فقد أصبح الأمر يلزم تدخل جهة محايدة لفتح تحقيق معمق في الموضوع بهدف تحديد المسؤوليات ومحاسبة كل من ساهم عمدا أو من خلال تقاعسه عن القيام بواجبه  بتعريض حياة الناس للخطر وأرزاقهم لضياع.
وإن كان سكان أحياء مقاطعة اليوسفية يشتكون لسنوات من التهميش والإهمال الذي يطالهم من خلال عدم تأهيل المنطقة وفق ما تشهده باقي أحياء العاصمة ضمن المشاريع المبرمجة. فقد تأكد اليوم صحة ذلك بجعلها مصبا ومطرحا لمخلفات باقي المناطق مما يستحيل معه المزيد من الصبر والسكوت على ما أصاب هذه المنطقة وذلك راجع بالأساس جراء تعاقب مسؤولين ومنتخبين محليين لا يدافعون سوى عن مصالحهم الخاصة دون أي إنعكاس حقيقي يدفع بتحقيق مكتسبات تنموية للمنطقة رغم ما تزخر به من مقومات تؤهلها لذلك.
وبالرجوع لموضوع تلوث واد أبي رقراق فإن سلطة الرقابة ممثلة في السيد والي جهة الرباط سلا القنيطرة ملزمة بتجنيد مختلف الوسائل والإمكانات لرفع الضرر لأن الساكنة لا ثقة لها اليوم في قدرة الهيئات المنتخبة للقيام بواجبها بعدما غرس مختلف مسؤوليها ومنتخبيها رؤوسهم في التراب غير مبالين لما أصاب المنطقة. رغم توجيه أصابع الإتهام إلى أن اسباب هذه الكارثة راجعة بالأساس إلى تسرب عصارة الأزبال المركزة من الأحواض المتواجدة بمطرح أم عزة والذي يدبره السيد جامع المعتصم عن حزب العدالة والتنمية.

اترك تعليقا

error: