قرر المكتب المسير لنادي الرجاء الرياضي، تثبيت جمال سلامي، في منصبه كمدرب للفريق الأول.

وحسب بيان للفريق، فإنه عقب الاجتماع المصغر مع السلامي حيث تم نقاش الوضعية التقنية الحالية للفريق، أكد هذا الأخير عن استعداده التام لمواصلة الاستحقاقات الرياضية المقبلة للنادي، مبديا قبوله بدون أي قيد أو شرط كل قرار صادر عن المكتب المديري.، حيث  تم  بعد ذلك عقد اجتماع بين أعضاء المكتب المديري، وخلص إلى تثبيت سلامي كمدرب للفريق، بالنظر للرهانات الرياضية القصيرة التي تواجه النادي ولاستحقاقات الرياضية الأربعة التي يخوضها الفريق.

وبإعلانه عن استمرار السلامي كمدرب للفريق، تقدم المكتب المديري للرجاء، في بيان رسمي له، بطلب لجميع مكونات وفعاليات الفريق، من منخرطين وجماهير ومناصري ومسيرين سابقين، بالالتفاف وراء مصلحة النادي العليا.

وتابع المكتب أنه يشاطر جميع الفعاليات همومها ويأخذ بعين الاعتبار جميع مؤاخذاتها البناءة التي تصب في مصلحة الفريق.