- للإشهار -
الأربعاء, أبريل 14, 2021
الأحداث الوطنية

الممرضون المجازون يرفضون العرض الحكومي الهزيل ويخرجون في مسيرة وطنية‎

الأحداث من الرباط 

أكدت التنسيقية الوطنية للممرضات والممرضين المجازين من الدولة ذوي سنتين من التكوين، أنها ستنظم مسيرة وطنية إحتجاجية، يوم السبت 27 مارس 2021 على الساعة العاشرة، من أمام البرلمان في اتجاه مقر وزارة الصحة تعبيرا عن رفضها للعرض الحكومي الهزيل، وتشبثها بمخرجات الحوار القطاعي ليوم 12 نونبر 2020.

وعبرت التنسيقة، في بيان استنكاري لها، عن رفضها لما وصفته بالعرض الهزيل الذي لا يلبي حتى الحد الأدنى من الإنصاف، وجبر الضرر الناتج عن المعاناة من الظلم والإقصاء منذ مراجعة النظام الأساسي سنة 1993، مرورا بتجميد الترقية لمدة أربع سنوات متتالية، وكذلك الإجهاز على مكتسبات الناجمة عن الأقدمية بمرسوم الترقية بالوظيفة العمومية لسنة 2005.

كما كشفت التنسيقية ذاتها، عن رفضها القاطع والمطلق للعرض الحكومي الهزيل المتمثل في إضافة سنتين أقدمية اعتبارية، مبرزة أن هذا الأمر يشكل انتكاسة لمأسسة الحوار الاجتماعي وللمقاربة التشاركية مع الفرقاء الاجتماعيين، ومحاولة يائسة من الحكومة لفرض نفس الحل، الذي سبق وأن رفضوه في شهر غشت 2020.

كما استغربت التنسيقية من التناقض الصارخ بين هذا العرض الهزيل والتصريحات المطمئنة لوزير الصحة للممرضين خلال زياراته الميدانية لعدة أقاليم، وكذلك من خلال أجوبته على أسئلة النواب والمستشارين البرلمانيين بأن حل القضية سيكون بناء على نتائج الحوار بين وزارة الصحة والنقابات، مشددة على أن تسوية هذه الوضعية للممرضين والممرضات قد تأخرت كثيرا جراء التماطل والمراوغات الحكومية، وهو ما ترتب عنه استئناف الاحتجاج لانتزاع هذه الحقوق المشروعة، حسب التنسيقية.

إلى ذلك، دعا بيان التنسيقية جميع المتضررين من ممرضات وممرضين، وقابلات وتقنيي الصحة بمختلف تخصصاتهم ودرجاتهم إلى التعبئة والمشاركة الفعالة في المسيرة الوطنية المقررة، والوقفات الاحتجاجية الجهوية أمام مقرات المديريات الجهوية للصحة

اترك تعليقا

error: