- للإشهار -
الإثنين, مايو 10, 2021
الأحداث الوطنية

ديفيد شينكر يطلق من الصحراء مشروع “الداخلة كونيكت” لتشجيع التنمية الاقتصادية

الأحداث✍

أطلق مساعد وزير الخارجية الأمريكي لشؤون الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، ديفيد شينكر، الأحد 10 يناير 2021، في مدينة الداخلة، مشروعا للتنمية الاقتصادية بالمنطقة. في نهاية هذا الإعلان، أجرى المسؤول الأمريكي ووزير الخارجية ناصر بوريطة محادثات ثنائية .

من أجل البدء في هذا المشروع، أعلن المسؤول الأمريكي خلال اجتماع موسع شمل جميع مكونات الولاية، إنشاء مشروع يسمى “الداخلة كونيكت”، وهي منصة رقمية تهدف إلى تشجيع الاستثمارات في المنطقة. ستتطلب هذه المنصة تمويلا قدره مليون دولار، سيتكفل به صندوق أمريكي.

وقال ديفيد شينكر إن التنمية الاقتصادية للداخلة والمناطق المحيطة بها مهمة وطموحة. ولهذا السبب تم إحداث هذه المنصة المتخصصة.

وترأس المسؤول الأمريكي هذا الاجتماع بمقر ولاية الداخلة بحضور الوالي لمين بنعمر وعدد من المسؤولين المنتخبين المحليين والجهويين من بينهم رئيس الجهة ينجا الخطاط وممثلو الاتحاد العام لمقاولات المغرب ومديرو المصالح التقنية الخارجية.

ديفيد شينكر، الذي كان مرفوقا بالسفير الأمريكي ديفيد فيشر، قدم إلى الداخلة منذ يوم السبت 9 يناير 2021 لافتتاح قنصلية أمريكية عامة في المدينة. وكانت الولايات المتحدة قد قررت فتح مكتب قنصلي مكلف بشكل خاص بإعداد وبناء مقر قنصلية كبيرة

هيئة التحرير
المؤسسة الإعلامية NGH AHDAT SARL AU
error: