- للإشهار -
الأربعاء, أبريل 14, 2021
الأحداث الوطنية

المغرب-اليابان: السيدة بوشارب تدعو إلى تعزيز التبادل في مجالات التخطيط الترابي

الأحداث✍

قالت وزيرة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة، نزهة بوشارب، اليوم الجمعة بالرباط، إن الشراكة الاستراتيجية بين المغرب واليابان يجب أن تساهم في تعزيز التبادل وتشجيع نقل التكنولوجيا والخبرات في مجالات التخطيط الترابي.

وأبرزت السيدة بوشارب، في مداخلة خلال ندوة دولية نظمتها وزارة الدولة اليابانية المكلفة بإعداد التراب والبنيات التحتية والنقل والسياحة، في موضوع “البنى التحتية عالية الجودة والتعمير”، أن اللقاء يشكل أرضية للتفاعل بين البلدين من أجل العمل سويا على بلورة حلول جماعية في إطار شراكة خلاقة وتعاونية تحمل قيم التضامن.

وأوضحت أن المغرب، ووعيا منه بأهمية هذا التعاون الفاعل والتضامني، جسد هذه الشراكة في عدد من القطاعات، خاصة البنيات التحتية والماء والصيد البحري والفلاحة والطاقة وصناعة الطيران، واللوجستيك وصناعة السيارات والتربية، مضيفة أنه يتعين تعزيز هذا التعاون على المستوى الترابي الذي يشكل أساس مختلف البنى التحتية والبرامج والاستراتيجيات.

وغداة الأزمة الصحية التي تفرض العديد من التحديات والضرورات، اعتبرت الوزيرة أنه يتعين تدبير المجالات الترابية وفقا لرؤية ومقاربة تخطيط متجددة.

ويتعلق الأمر، توضح المسؤول الحكومية، بإرادة جماعية تطمح الوزارة إلى تفعيلها من خلال هذا التعاون الثنائي وتعبئة الخبرات حول مقاربات مبتكرة لمعالجة التحديات الحضرية الحالية وبناء مدن الغد.

وبعد أن ذكرت بأن التعاون المغربي-الياباني يعود إلى أكثر من خمسين سنة، لفتت السيدة بوشارب إلى أن هذا التعاون تعزز في عهد صاحب الجلالة الملك محمد السادس من خلال عقد الدورة الخامسة للجنة المشتركة المغربية اليابانية بالرباط في يناير 2020، والتي توجت بتوقيع اتفاق يروم دعم وحماية الاستثمار، فضلا عن اتفاقية في المجال الضريبي.

وفي هذا الإطار، أكدت الوزيرة استعداد الوزارة الكامل لتوسيع نطاق هذه الشراكة ليشمل تعاونا ثلاثي الأطراف لفائدة الدول الإفريقية، كفيلا بضخ دينامية جديدة للتعاون بين المغرب واليابان، مما سيمكن من إرساء أسس تنمية حضرية متينة ومستدامة تضع العنصر البشري في صلب السياسيات وإجراءات العمل”.

وعرف هذا اللقاء، المنعقد عبر تقنية المناظرة المرئية، التوقيع على مذكرة تعاون في مجالات إعداد التراب والتعمير والبنية التحتية والاستثمار من طرف السيدة بوشارب ووزير إعداد التراب والبنية التحتية والنقل والسياحة الياباني، إيواي شيجيكي.

وتهدف هذه الشراكة الممتدة لخمس سنوات، التي تم توقيعها بحضور سفير اليابان في المغرب، تاكاشي شينوزوكا، إلى تعزيز التبادل ونقل الخبرات وبناء القدرات وتبادل الممارسات الجيدة في مجالات التخطيط والنهوض بالسياسات العمومية المتعلقة بالتهيئة والبنية التحتية.

شارك في أشغال هذه الندوة عن بعد كل من وزير التجهيز والنقل واللوجستيك والماء، عبد القادر اعمارة، والوزير المنتدب للمشاريع الدولية الياباني، ورئيس الجمعية اليابانية للنهوض بالبنية التحتية في إفريقيا، ورئيس مجلس إدارة (شيميزو كوربوريشن)، والرئيس المدير العام لـ (فوجيتا كوربوريشن)، وممثلو عدد من المقاولات العمومية والخاصة المغربية واليابانية، وممثلو الوكالة اليابانية للتعاون الدولي، ومسؤولون رفيعو المستوى من البلدين.

اترك تعليقا

هيئة التحرير
المؤسسة الإعلامية NGH AHDAT SARL AU
error: