- للإشهار -
السبت, يونيو 12, 2021
الأحداث المحليةالأحداث TV

هذه أجواء امتحانات البكالوريا بأكادير وسط إجراءات وقائية احترازية (فيديو)

الأحداث✍خليل اهل بن الطالب (مكتب أكادير)

 

أسدل الستار عصر يوم أمس على امتحانات الباكالوريا للقطبين العلمي و التقني، لإفساح المجال أمام شعب الأداب اليوم الجمعة و غذا السبت.


الإمتحانات مرت في أجواء عادية حسب تصريح بعض التلاميذ و الأساتذة لميكروفون الأحداث في الوقت الذي تعيش فيه بلادنا حالة الطوارئ الصحية منذ شهور عدة بسبب انتشار جائحة كورونا، هذه الأخيرة فرضت على مراكز الامتحان تطبيق بروتوكولات خاصة خلال ولوج المترشحين الى داخل المراكز و أثناء اجتيازهم للإختبارات، من ارتداء للكمامات و الحفاظ على التباعد الجسدي و ما إلى ذلك.


كما لم يخف بعض التلاميذ ملاحظاتهم حول صعوبة مادتي الفيزياء و الرياضيات مقابل اختباري الانجليزية و الفلسفة اللذين كانا في المتناول وفق رأي ذات المتحدثين.
التلاميذ عبروا عن امتنانهم لأساتذتهم الذين دعموهم معنويا و نفسيا طيلة السنة، و لم يتخلوا عنهم خلال أصعب ما تبقى من الموسم، حيث رافقوهم طيلة الثلاث أيام من امتحانات الباكالوريا.


و خلال تغطيتنا لهذا الحدث، لاحظنا عددا من الأمهات و الآباء كانوا يرابطون أمام مراكز الإمتحان تحت أشعة الشمس الحارقة و في ظروف قاسية، في ظل غياب الكراسي أمام المؤسسات العمومية و عدم وجود أشجار يستظلون تحتها. الأمهات على الخصوص بدون بحالة نفسية يطبعها القلق و التوتر على فلذات أكبادهن، و يتسارعن نحوهم مباشرة بعد خروجهم من كل إختبار ليطرحن عليهم السؤال الشهير: ” كي دوزتي؟! “.

فتحية من هذا المنبر لكل الأساتذة على مجهوداتهم، مثابرتهم و مساندتهم الدائمة لأبنائنا، و تحية إجلال و إكبار لكل أم سهرت و تعبت و أثقل الهم قلبها و فكرها بسبب أبنائها، و بالتوفيق لجميع المترشحين.

اترك تعليقا

هيئة التحرير
المؤسسة الإعلامية NGH AHDAT SARL AU
error: