الرباط..المدرسة العليا لإدارة الأعمال،المعلوميات، و الاتصالات تنظم الجامعة تكريمًا لأفضل المشاريع الطلابية - الأحداث المغربية - Alahdat
- للإشهار -
الأحد, أكتوبر 24, 2021
الأحداث المحليةالأحداث TV

الرباط..المدرسة العليا لإدارة الأعمال،المعلوميات، و الاتصالات تنظم الجامعة تكريمًا لأفضل المشاريع الطلابية

الأحداث✍يونس الذهب

 

في إطار مشاركتها في البحث العلمي المتعلق بالابتكار، تشجيع المقولات، و تعزيز العلاقات جنوب جنوب، نظمت المدرسة العليا لإدارة الأعمال،المعلوميات، و الاتصالات المعترف بها من طرف الدولة، يوم 24 شتنبر 2021، حفلا بهدف مكافأة اصحاب المشاريع المتميزة من خريجي فوج سنة 2021/2020. حيث تم الأخد ب “الرقمنة في خدمة الاقتصاد الاخضر: مخاطر و فرص.” موضوعا لهذا الحدث.

و قد تم اختيار هذا الموضوع، نظرا للتطور السريع الذي عرغه عدد كبير من المقاولات في مجال الرقمنة خاصة خلال الازمة الوبائية التي عرفها العالم بسبب كوفيد 19، ذلك من جهة، و من جهة اخرى، فيعود سبب هذا الاختيار إلى التحديات الايكولوجية خاصة بالنسبة للبلدان المنخرطة في اتفاقية باريس المتعلقة بالتغيرات المناخية.

و من خلال ما ذكر اعلاه، فالرقمنة تعد عمود أساسي من أجل النهوض بالمقاولات الخضراء، على مستوى القارة الإفريقية عموما، و على مستوى المملكة المغربية الشريفة خصوصا.

و بالأخد بعين الاعتبار لأهمية الموضوع المختار لهذا الحدث، فقد قام وفد رسمي رسمي بالانتقال إلى مدرسة العليا لإدارة الأعمال،  المعلوميات، و الاتصلات، المعترف بها من طرف الدولة من أجل المشاركة، و يتمثل في:

المستشار الاول لسفارة جمهورية النيجير بالمغرب، مرفوقا بالملحق الأكادمي.

ممثل سعادة سفير الغابون بالمغرب.

الوزير المستشار المكلف بالشؤون القنصلية بسفارة جزر القمر بالمغرب.

كما تجدر الاشارة  إلى أن سفارة جزر قمر المغرب فتحت أبوابها بالمغرب يوم الخميس 23 شتنبر 2021، جاعلة من حدث المدرسة العليا لإدارة الاعمال، المعلوميات، و الإتصلات المعترف بها من طرف الدولة، ذو الطابع العلمي أول وجهة لها.

كما تم استدعاء لجنة من الخبراء و الأساتذة الجامعيين من اجل مناقشة موضوع الحدث الذي يعتبر من أهم القضايا حاليا و نذكر :

ذ. سمير الرشيدي الذي تمحورت مداخلته حول : التحدي الناتج عن الإنتقال الطاقي في المغرب.

السيد يوسف مزون الذي تحدث عن أثار تكنولوجيات الصناعة 4.0 عن حماية البيئة.

السيد اسماعيل سيدو و الذي تمحورت مداخلته حول الرقمنة و ريادة الأعمال : تحديات جديدة للقارة الإفريقية.

وخلال هذا الحدث العلمي الذي كان هدفه تشجيع خريجي المدرسة العليا لإدارة الأعمال، المعلوميات و الإتصالات المغرب بها من طرف الدولة، عبر تقديم جوائز للمشاريع المميزة المنجزة من طرف الطلبة خلال مسار بحثهم، تمت مكافأة ثلاث جنسيات.

ففي فئة الهندسة، تمركز المغرب في المرتبة الأولى تاركا جزر القمر في المرتبة الثانية، اما في فئة ادارة الأعمال، فقد تربع الطلبة المغاربة المرتبة الثانية ، و بالتالي فوز الثنائي الغابوني بالمرتبة الأولى.

 

1 Comment

اترك تعليقا

هيئة التحرير
المؤسسة الإعلامية NGH AHDAT SARL AU
error: