- للإشهار -
الخميس, مايو 13, 2021
الأحداث المحلية

وجدة : السلطات المحلية تنفذ قانون محاربة تربية الكلاب الشرسة بالمنازل و أصحابه مهددون بالسجن النافذ.

الأحداث✍ابراهيم ادريسي

علمت “الاحداث” من مصادر موثوقة ان السلطات المحلية بمدينة وجدة اعطت تعليماتها لرجال السلطة بالمدينة بمصادرة الكلاب الشرسة الخطيرة على صحة و امن المواطنين و تسبب لهم الازعاج، التي تربى بالمنازل .

هذا الإجراء جاء في إطار تنفيذ بمقتضيات القانون رقم 12-56، المتعلق بوقاية الأشخاص وحمايتهم من أخطار الكلاب، وكذا النصوص التنظيمية التي صدرت بتطبيقه، وحددت بشكل دقيق فئات الكلاب المصنفة شرسة.

حيث سيتعرض اصحاب الكلاب و مالكيها للعقوبة السجنية بالسجن النافذ ما بين شهرين و سنة و بالغرامة ما بين 1000درهم و 20000درهم.

و عرف المملكة للاسف احداث مؤسفة تتعلق بهجوم متكرر لكلاب خطيرة شرسة على المواطنين كادت تفتك بحياتهم ، كما ان بعض العصابات تستعمل هذه الكلاب الشرسة للسرقة بالعنف و كذلك لتصفية الحسابات الشخصية.

و كانت قد عممت المديرية العامة للأمن الوطني على مصالحها اللاممركزة، خلال الاسابيع الاخيرة مذكرة مديرية تتضمن تعليمات صارمة بضرورة تكثيف ومواصلة العمليات الأمنية الرامية إلى مكافحة حيازة ومرافقة وترويض واستعمال الكلاب المصنفة في خانة الشرسة؛ التي تشكل خطرا على أمن وسلامة المواطنين الجسدية.

اترك تعليقا

هيئة التحرير
المؤسسة الإعلامية NGH AHDAT SARL AU
error: