- للإشهار -
الجمعة, أبريل 23, 2021
الأحداث المحلية

عون سلطة بدوار الدحامنة أولاد بن عمر بوسكورة متورط في عملية التشجيع على البناء العشوائي ؟؟!!

الأحداث✍ مراسلة قديري سليمان

انتشر البناء العشوائي بدوار الدحامنة أولاد بن عمر بوسكورة إقليم النواصر، بمساندة عون السلطة، والذي تم تعيينه من أجل خدمة الصالح العام، مع تقديم الخدمة بكل صدق، إلى الجهة التابع لها، لكن انجرف هذا الأخير، مع ثيار الرشوة مما جعله يعمل على التستر عن اصحاب البناء العشوائي، وهذا يعد خرقا سافرا لجميع القرارات الرامية إلى محاربة البناء العشوائي بالمغرب، وتماشيا مع تحركات الجهات المسؤولة، والتي تراقب تنامي هذه الظاهرة مع جزر كل المخالفين، بناء على القانون الجاري به العمل، في هذآ الشأن، وتماشيا مع مداهمة ظاهرة العشوائي على صعيد المنطقة، وقفت اللجنة المكلفة على جميع المستجدات، والتي كان يقوم بها العون، ومن جملتها دعم البناء العشوائي، مقابل رشاوي، من أجل التستر على اصحاب المنازل العشوائية، بعين المكان، وموازاة مع ذلك، فقد قامت اللجنة المختصة بهدم جميع البنايات العشوائية، التي ظهرت خلال المدة القصيرة، التي تقلد فيها العون، منصبه “كعون سلطة”
كما أنه في ظروف وجيزة استطاع أن يركب سيارة، مع شراء منزل، علما أنه كان لا يملك شيئا، حسب المصادر المتوصل بها، وهذا ما يفيد بأنه كان يمارس أشياء مخالفة للقانون، لينكشف الأمر، بأنه يتواطؤ مع خلية البناء العشوائي مقابل حصوله، على رشاوي قصد السماح لهم بالبناء، متجاهلا بأن هناك مرسوما ملكيا يحارب هذه الظاهرة، كما أن الدولة تعمل جاهدة للقضاء على ظاهرة تنامي البناء العشوائي، لكن رغم المجهودات المبذولة في هذا الشأن، فإن دار لقمان لا تزال على حالها، ومن خلال قضية هذا العون، يتبين بأن بعض أعوان السلطة، هم من يدعمون ظاهرة البناء العشوائي، مقابل حصولهم على مبالغ مالية مهمة، الشيء الذي كان سببا في عدم القضاء على ظاهرة البناء العشوائي ببلادنا

اترك تعليقا

هيئة التحرير
المؤسسة الإعلامية NGH AHDAT SARL AU
error: