- للإشهار -
الخميس, أبريل 15, 2021
الأحداث المحلية

سيدي قاسم : مسابقة عالمية في الفن التشكيلي إحتفاءا باليوم العالمي للمرأة

الأحداث✍مراسلة /م – ع- الإدريسي

في بادرة هي الأولى من نوعها، وبمناسبة اليوم العالمي للمرأة الذي يصادف يوم 8 مارس 2021 .
تنظم هذه الأيام رابطة القبائل الصحراوية بسيدي قاسم برآسة الأستاذ “ميلود أحريش” وبشراكة مع الأكاديمية الأمريكية الدولية للتعليم العالي والتدريب برآسة مديرها الدكتور جاسم الحسون ونائبته الدكتورة نزهة الصبري، والمديرية الجهوية للثقافة ، مسابقة دولية في الفن التشكيلي وذلك من خلال برنامج منظم ومضبوط أشرفت عليه أطر كفأة من الأكاديمية الأمريكية الدولية للتعليم العالي والتدريب وأخرى من رابطة القبائل الصحراوية، شملت تنسيقية إدارية تمثلت في الحضور الوازن للأستاذة الفنانة “زينب جميلة بحباح” وتننسيقية إعلامية ممثلة بالأستاذ الفنان “عبد العزيز الناوي” ، وبحضور لجنة دولية ضمت أجود وجوه الفن التشكيلي لتقييم الأعمال المشاركة في المسابقة ، هذه الأعمال المقدمة من طرف ما يناهز التسعين فنان وفنانة إشتملت على برنامج مسطر لتتويج الأعمال الثلاثة الأولى الفائزة والحائزة على إنتقاء اللجنة الخاصة بتقييم الأعمال الفنية التشكيلية ، وتكريمها بشهادة عليا في الفن التشكيلي إضافة إلى شهادة دكتوراه شرفية مسلمة جميعها من الأكاديمية الدولية الأمريكية للتعليم العالي والتدريب بالإضافة إلى مبلغ مالي رمزي تكلفت به رابطة القبائل الصحراوية.
وجدير بالذكر أن هذه المسابقة عرفت مشاركة ما يفوق عن تسعين فنانا وفنانة من المغرب ومن مختلف دول العالم .
وقد تبلورت فكرة تنظيم هذه المسابقة بناءا على إتفاقية شراكة تعاون أبرمت بين الأكاديمية الأمريكية للتعليم العالي والتدريب ورابطة القبائل الصحراوية بسيدي قاسم ،والتي تم من خلالها إستنباط فكرة تنظيم مسابقة في الفن التشكيلي بمناسبة اليوم العالمي للمرأة، كعربون محبة ومودة وإعتراف للمرأة ،وكبريق كوة وضوء أمل لإنزال روح وأفكار الشراكة المبرمة بينهما على أرض الواقع في إطار رؤية مشتركة إستشرافية .
وفي نفس السياق يعتبر حدث هذه الشراكة في مثل هذه الظرفية العصيبة التي فرضتها جائحة كورونا على المغرب والعالم ، كنقطة تحول وتحرر من حالة الجمود والإنكماش التي كرستها الحالة الوبائية على الفنانين بصفة عامة والفنانين التشكيليين بصفة خاصة للخروج إلى فضاء رحب وأوسع وكتعبير عن الإستمرارية والعطاء وتحفيز ذاكرة الخلق والإبداع والأمل، ومحاولة تقاسمها بحب وإنسانية مع سائر فناني العالم ضمن حدث اليوم العالمي للمرأة .

اترك تعليقا

هيئة التحرير
المؤسسة الإعلامية NGH AHDAT SARL AU
error: