ساكنة آيت يعزم تستحسن التحركات الأمنية المدروسة والجادة لرجال الدرك الملكي بالمنطقة  - الأحداث المغربية - Alahdat
- للإشهار -
الجمعة, يناير 28, 2022
الأحداث المحلية

ساكنة آيت يعزم تستحسن التحركات الأمنية المدروسة والجادة لرجال الدرك الملكي بالمنطقة 

خالد المسعودي 

الحاجب ـــ  حملت القوات الأمنية للدرك الملكي بآيت يعزم، على غرار باقي الجماعات المجاورة لها مسؤولية محاربة الجريمة بشتى أنواعها وخصوصا تجار المخدرات والخمور والسرقة.

وهي المسؤولية التي تطلبت تضحية عالية على مدار الساعة بدون إنقطاع زيادة على ذلك مسؤولية إستباق الأمن بالمنطقة وفي هذا الصدد، و منذ تدشين المقر الجديد لمركز الدرك الملكي لآيت يعزم التابع لسرية الحاجب عرفت الجماعة عمليات أمنية مكثفة لرجال الدرك والتي أسفرت في وقت سابق عن عمليات توقيف لعصابات أغلبها عصابة ترويج المخدرات.
وفي هذا الإطار ألقى رجال الدرك الملكي لآيت يعزم طيلة السنوات الماضية على عدد كبير من المتهمين والذين يتوزعون ما بين تجار المخدرات ولصوص وقطاع الطرق وبائعي الحشيش وماء الحياة وذوي السوابق العدلية و والإعتداء على حياة المواطنين وسلب حاجياتهم بالدواوير المجاورة لآيت يعزم، كما قامت العناصر الدركية أيضا بمطاردة  الكثير من العصابات الإجرامية بالمنطقة وتجار الماحيا والمخدرات واللصوص، وبفضل هذه المجهودات الجبارة والمتواصلة لعناصر الدرك الملكي إرتاحت الساكنة وبدأت تحس بالأمن والأمان بمنطقة آيت يعزم.
وفي سياق الحدث، فإن سكان المنطقة استحسنوا هذه التحركات الأمنية المدروسة والجادة، ذات طابع الاحترافي، معبرين عن ارتياحهم للمجهودات الجبارة التي تقوم بها عناصر الدرك من أجل توفير الأمن و الطمأنينة لهم ولأسرهم وممتلكاتهم، حيث باتت المنطقة تعرف تراجعا كبيرا في عدد الجرائم المرتكبة بسبب التدخلات الاستباقية لعناصر الدرك و حملاتهم التمشيطية في النقط السوداء والسدود القضائية المؤدية للجماعة، و هذا ما يضاعف من مجهودات  عناصر مركز الدرك.
يأتي هذا رغم الخصاص المهول في الموارد البشرية واللوجيستيكية التي أصبحت في حاجة ماسة لتدخل الجهات المعنية من أجل تعزيز الأمن العام بصفة أكبر بالمنطقة.

error: