- للإشهار -
الأحد, أبريل 11, 2021
الأحداث المحلية

جهة الشرق : تدشين مشاريع حكومية قطاعية في جماعات ترابية يقودها رفقاء الوزيرة في الحزب، مصادفة ام بسبق الاصرار و الترصد…

الأحداث✍ابراهيم إدريسي

حلت السيدة نزهة بوشارب وزيرة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة خلال هذا الاسبوع بجهة الشرق في إطار برنامج مشاريع مميزة تستهدف محاربة السكن الغير اللائق و التأهيل الحضري لمدن جهة الشرق.

و قد لاحظ المتتبعون ان هذه المشاريع همت خصوصا الجماعات الترابية التي يسيرها رفقاء السيدة الوزيرة المحترمة بحزب الحركة الشعبية.

و تسائل المتتبعون هل هذه زيارة رسمية وزارية لتنفيذ مشاريع حكومية ام هي حملة انتخابية مسبقة لدعم رؤساء الجماعات التابعة للحزب بغطاء نشاط وزاري رسمي في أفق الانتخابات المقبلة؟

و رجح المتتبعون ان تكون زيارة العمل هذه هي فقط تقديم للسيدة الوزيرة التي تنحدر من مدينة وجدة كما صرحت بمقر ولاية جهة الشرق للمواطنين و للسياسيين في أفق ترشحها كوكيلة لائحة للحزب بجهة الشرق .

كما تساءل المتتبعون عن سبب عدم تدخلها لانهاء معاناة المواطنين مع تأذية اتاوة غير قانونية لهيئة المهندسين المعماريين بثمن يقارب عشر اضعاف بالجهات أخرى بالمملكة .

يبقى هذا الكلام مجرد احتمالات مبنية على فرضيات بعيدة التحقق ، و نحن في “الأحداث” نعتقد ان الأمر يتعلق بمجرد مصادفة لا غير، و ان السيدة الوزيرة المحترمة على نفس المسافة من جميع رؤساء الجماعات الترابية و تسعى للصالح العام اينما وجد.

هيئة التحرير
المؤسسة الإعلامية NGH AHDAT SARL AU
error: