- للإشهار -
الجمعة, مايو 14, 2021
الأحداث المحلية

الحفر تغزو مدينة أيت ملول، و المجلس الجماعي مختفي

الأحداث✍خليل اهل بن الطالب

سبق و نشرنا في مقال سابق أن المجلس الجماعي لأيت ملول لم يعد يحرك ساكنا بخصوص حفر عميقة على مستوى الطرقات، و قد أعطينا مثالا على ذلك مدخل المدينة من جهة تيكوين بمدارة الكولف الملكي، حيث أن حفرا عميقة تؤرق السائقين و المجلس الجماعي لا يحرك ساكنا، و اليوم لاحظنا وجود حفرة أخرى وسط الطريق المؤدية لإنزكان عبر القنطرة الجديدة بالضبط وسط حي تمزارت، هذه الحفرة كادت أن تخلف خسائر مادية فادحة في سيارات المواطنين نظرا لعدم وجود أي علامة تدل عليها تمنع من سقوط السائقين في فخها.


يذكر أن أسبوعا مر اليوم على تواجد هذه الحفرة دون أي تدخل من المجلس الجماعي الموكول له اصلاح مثل هذه الحفر.
بعض الساكنة اوعزو هذا التماطل الى كون المجلس منشغل بالصراعات الانتخابية و التجاذبات السياسية و أهملوا مصلحة المواطن الذي هو أساس كل العملية الانتخابية.
تجدر الاشارة الى ان أحد التجار بالجوار قام بوضع علامة ممنوع رمي الازبال فوق الحفرة حتى لا يقع ما لا يحمد عقباه.

اترك تعليقا

هيئة التحرير
المؤسسة الإعلامية NGH AHDAT SARL AU
error: