- للإشهار -
الأربعاء, أبريل 14, 2021
اسرة و مجتمع

قبيل رمضان..المغاربة يترقبون قرار الحكومة وسط حالة من الضبابية والغموض

الأحداث/ متابعة 

على بعد أيام قليلة من حلول شهر رمضان الأبرك، تسود حالة من الترقب لدى المغاربة لقرار الحكومة بشأن تدابير مواجهة كورونا، خصوصا فيما يخص فرض حظر التجوال، وساعة إغلاق المحلات التجارية والمقاهي والمطاعم.

ورغم أنه لم تعد تفصلنا عن الشهر الكريم سوى أيام معدودة، إلا أن الضبابية والغموض يخيما على القرار الذي ستتخذه الحكومة، مما فتح الباب أمام التأويلات، سيما بعد إعلان الحكومة تمديد الدعم لمجموعة من القطاعات المتضررة من جائحة كورونا، وهو ما اعتبره البعض رسائل مشفرة ترجح كفة تشديد التدابير خلال شهر رمضان.

ويرفض المغاربة، قضاء شهر رمضان، في نفس الظروف التي مر بها العام الماضي، إذ يأملون في التخلص من تلك الإجراءات التي فرضتها الحكومة للحد من انتشار جائة كورونا، خصوصا فيما يتعلق بحظر التجوال، وصلاة التراويح، التي يتشوق المغاربة لأدائها في المساجد، كما يأملون في أن تأخذ الحكومة في قرارها بعين الإعتبار الفئات التي أنهكتها تداعيات الجائحة.

وبالمقابل، يبدو أن تخفيف تدابير كورونا  خلال شهر رمضان أمر صعب، وذلك في ظل ظهور إصابات متزايدة بالسلالة المتحورة، وأمام تحذير رئيس الحكومة سعد الدين العثماني من موجة ثالثة من انتشار الوباء بالمملكة، وهو ما يعني أن لجوء المغرب إلى التخفيف رهين بتطور الحالة الوبائية خلال الأسبوع المقبل، والذي سيكون حاسما.

اترك تعليقا

error: