- للإشهار -
الخميس, مايو 13, 2021
اسرة و مجتمع

بادرة طيبة وجميلة من فرع شركة سات(SAT) للنقل بمدينة تيزنيت.

الاحداث✍خالد الواصف

إن الدول لا تتقدم وتزدهر إلا بسواعد أبنائها ومدى جهدهم وإيمانهم بحياة أفضل يستحقها مجتمعهم، فحب الخير راسخ في المجتمع التيزنيتي الذي ترعرع أفراده ونشأوا على مد يد العون والمساعدة لكل محتاج، من أجل الأجر والثواب ولبث روح التكافل والتعاون لجميع الفئات، حيث اقدم فرع شركة سات “SAT ” للنقل بمدينة تيزنيت على توزيع وجبات الافطار للمسافرين داخل الحافلات وخاصة المنطلقة قبيل الافطار من وإلى الصحراء المغربية، ما يقارب 100 وجبة يوميا نظرا لاغلاق المقاهي بحكم قرار الاغلاق الذي شمل ايضا باحات محطات الوقود ، نسأل الله أن يعجل برفع البلاء والوباء على الأمة الإسلامية وعلى البشرية جمعاء .

لا ننسى أن العمل التطوعي يعطي للإنسان قيمة ويوسع أفكاره ومداركه نحو عمل الخير وخدمة المجتمع، وأن المجتمع بحاجة لطاقات خلاقة تبني الوطن وتساعد في صنع المستقبل، وأن العمل في هذا المجال لا يقتصر على عمر معين ويمكن لكافة الفئات والأعمار المساهمة فيه كل في تخصصه.

اترك تعليقا

هيئة التحرير
المؤسسة الإعلامية NGH AHDAT SARL AU
error: