- للإشهار -
السبت, أبريل 10, 2021
اسرة و مجتمع

ابنة مدينة وجدة المهندسة سينا سلامي تحرز لقب امرأة العام في حفل اوسكار الرائدات بجمهورية مصر.

الأحداث✍ابراهيم ادريسي

يقام بجمهورية مصر العربية حفل أوسكار الرائدات في دورته الرابعة، بحضور شخصيات واسماء وازنة من مختلف المجالات ، الدبلوماسية ، الحكومية و الإقتصادية…. ،بشراكة مع منظمة الأمم المتحدة للفنون، وبالتعاون مع جمعية ثقافات بلاد حدود.

ومن المملكة المغربية بالضبط من مدينة وجدة الألفية عاصمة جهة الشرق ،سيتم تكريم المقاولة المهندسة سينا سلامي ومنحها لقب امرأة العام والتي جاء اختيارها حسب المنظمين لاسباب موضوعية و تقنية عديدة.

سينا سلامي إمرأة مغربية، من أسرة محافظة، كافحت ونضالت منذ صغرها، حتى أصبحت من كبار المهندسين بالمغرب، المشهود لهم بالمهنية والكفاءة العاليتين.

دخلت سينا مجال المقاولة، لتصبح بفضل خبرتها وحنكتها في التسيير والتدبير من افضل النساء المقاولات ان لم تكن افضلهن على صعيد جهة الشرق عامة ومدينة وجدةخاصة.

حيث سهرت على إنجاز العديد من المشاريع السكنية في العديد من مدن وأقاليم الجهة بمهنية كبيرة.

مشوارها العملي، لم ينسيها عائلتها وأبناءها الخمسة، حيث استطاعت، وبالرغم من انشغالاتها المهنية، أن تكون الام المثالية والنموذجية لهم.

لقد استطاعت السيدة سينا سلامي، أن توفق بين ، الأم في المنزل ودورها الحنون والعطوف على أولادها ، و المهندسة في العمل، كإمرأة مناضلة مكافحة وقوية تعمل جنبا الى جنب مع الرجال داخل مواقع العمل.

لذلك تم الإجماع من طرف لجنة تحكيم خاصة بجوائز اوسكار الرائدات، على تكريمها ضمن كوكبة من كبار الشخصيات المكرمات لهذا العام.

هيئة التحرير
المؤسسة الإعلامية NGH AHDAT SARL AU
error: