الأحداث المحلية

ندوة حول تثمين المنتجات المحلية والعوامل الطبيعية بالمعرض الإقليمي بخريبكة

#الأحداث🖊 جرى يوم أمس الإثنين 13 ماي، تنظيم ندوة حول تثمين المنتجات المحلية و العوامل الطبيعية، وذلك على هامش النسخة الأولى لفعاليات المعرض الإقليمي للمنتجات المحلية المنعقد بمدينة خريبكة.
و يأتي سياق تنظيم هذه الندوة في إطار سلسلة من الأنشطة المختلفة التي يعرفها المعرض في الفترة الممتدة من 30 ابريل إلى 05 يونيو 2019. حيث تطرقت مداخلة الاستاذين بنعلي الكاسمي و نبيل العياشي إلى مسألة تثمين المنتوجات المحلية و العوامل الطبيعية المرتبطة بها، و في هذا الاطار أشار الدكتور بنعلي الكاسمي إلى ارتباط المنتوجات ذات الخصوصية المحلية بمجال جغرافي معين نتيجة الخصائص الفيزيائية التربة و المناخ السائد بهذا المجال، و دعا إلى ضرورة الاهتمام بمختلف المنتوجات ذات الخصوصية المحلية و تعزيز سيرورة تثمينها، و في ختام مداخلته اقترح الدكتور بنعلي الكاسمي مجموعة من المنتوجات ذات الخصوصية المحلية لتعبئتها و تثمينها بإقليم خريبكة المتكيفة مع طبيعته المنجمية.
فيما أكد الدكتور نبيل العياشي في مداخلته على أهمية التقعيد للمفاهيم التي نحن بصدد تداولها حتى لا نسقط في غموض المفهوم و سوء استعماله، و قد اقترح اعتماد مفهوم الموارد الترابية عوض مفهوم المنتوجات المحلية لكونه أكثر تعبيرا و أكثر دلالة، إذ لا يشمل فقط المنتوجات المادية بل حتى القيمية، المثالية و الهوياتية المرتبطة بثقافة المجتمع المحلي من حيث عاداته و معارف إنتاج ذلك المنتوج.
كما أشار إلى أن سيرورة التثمين ترتبط بركيزتين أساسيتين؛ الأولى مرتبطة بتعبئة الموارد الترابية التي لا تخضع دائما لآليات التحليل الاقتصادي الكلاسيكي، و الثانية المتعلقة بتنسيق تدخلات الفاعلين من خلال سيرورة الاستتراب.
و في ختام مداخلته أشار الدكتور نبيل العياشي إلى تجربة إحدى الجمعيات الرائدة في هذا المجال، و هي جمعية هجرة و تنمية بمنطقة تالوين التي تهتم بتثمين الموارد الترابية المرتبطة أساسا بالزعفران.