حوادث

العثور على جثة حارس مؤسسة تعليمية متفحمة بحد احرارة بآسفي

🖊جريدة الأحداث الإلكترونية🖊عبد الحليم الحيول

ثم في الساعات الأولى من صباح اليوم العثور على جثة متفحمة بغرفة إحدى المؤسسات التعليمة بجماعة احد حرارة بأسفي.

و كشفت المصادر أن الأمر يتعلق ب (يوسف -ل) 49 سنة متزوج وأب لطفلين ، كان يعمل قيد حياته حارس لمؤسسة الجاحظ بالجماعة القروية حد احرارة ، قضى متأثرا بالنيران التي داهمت فراشه بفعل إستعماله للفحم من أجل التدفئة .

و ذكرت المصادر ذاتها أن الهالك كان يستعمل من إحدى الغرف بالملحقة التعليمية سكنا له ، قد توفي ثلاثة أيام قبل العثور الجثة المتفحمة، موضحة أن غيابه عن منزل أسرته الكائن بحي جنان كولون شمال أسفي، أثار نوازع الخوف في نفوس أفراد أسرته، و لدى التحاقهم بمقر عمله كانت الصدمة أقوى من كل التوجسات حين وجد الهالك جثة متفحمة و الغرفة يلفها السواد و تنبعث منها روائح النيران في مشهد يدمي القلوب.