الأحداث المحلية

التكوين بمعهد تكنولوجيا الصيد البحري احتراف مهنة، تنمية شخصية، تواصل، وتغذية روح أيضا.

🖊جريدة الأحداث الإلكترونية

في إطار الأنشطة العلمية و الثقافية، نظم معهد تكنولوجيا الصيد البحري بآسفي بشراكة مع المجلس العلمي لآسفي محاضرة علمية في موضوع “الإسلام دين التفاؤل و محاربة اليأس” وقام بتنشيطها الأستاذ الفاضل “رشيد متوت” و ذلك يوم الأربعاء 27 فبراير 2019 برحاب المعهد.

الهدف من هذه المبادرة هو صقل شخصية المتدربين والمتدربات واكسابهم القدرة على العطاء و الابداع في عملهم المهني من جهة، و تجنيبهم الوقوع فريسة لليأس والإحباط الناتج عن استلهام بعض التجارب الفردية الفاشلة وكذا حقنهم بمضادات التمثلات السلبية وزرع روح الامل فيهم من جهة ثانية.
خلال هذه المحاضرة، استمع الطلبة والطالبات، واصغوا باهتمام ملحوظ لما ساقه الأستاذ الفاضل من افكار تعرف باليأس والتشاؤم وتدعو لالجتنابهما، مسنودة بآيات من كتاب الله، وأحاديث من سيرة رسوله الكريم ومستعينا كذلك بدراسات علمية من إنجاز علماء مختصين في الأمور النفسية المرتبطة بظاهرة اليأس والتفاؤل وكيفيات وزوايا النظر للحياة والمستقبل. وقد استفاد الحاضرون من شروحات فضيلته الداعية للتحلي بالتفاؤل ونبذ ما من شأنه زعزعة الاستقرار النفسي من افكار هدامة لا تعدو كونها نظرة ذات نزعة تشاؤمية، غير جديرة بجلب النفع لا لحاملها ولا للمجتمع والوطن. كما شدد فضيلته على اهمية التماس كل وميض وتركيز النظر اليه بدل الانشغال بالظلام الدامس، بغرض زرع الأمل في النفس واكتساب التوازن المرغوب ليكون الإنسان فاعلا إيجابيا، مندمجا في الحياة، نافعا لنفسه ولمحيطه المهني والاجتماعي.
وقد حث الأستاذ رشيد الطلبة على أخذ العبرة، والاقتداء بالناجحين، وبذل الجهد و التفاني في العمل للوصول الى الأماني، مع التوكل على الخالق جل جلاله.
في هذا الصدد، يشار إلى أن إدارة المعهد آثرت التنسيق مع المجلس العلمي المحلي بالمدينة لينال الطلبة معلوماتهم الروحية من المصادر الوطنية الرسمية عوض القنوات الأخرى التي من شأنها بث الصحيح و الخاطئ بطرق يصعب فيها التمييز.
وقد أجاب الاستاذ عن بعض تساؤلات الطلبة، ليختتم المحاضرة بالدعاء لقائد الامة صاحب الجلالة الملك محمد السادس وولي عهده مولاي الحسن والأسرة العلوية بالتوفيق والنصر، وللأمة الإسلامية بالصلاح.