ويخوض الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة الانتخابات سعيا لولاية خامسة ولتمديد حكمه المستمر منذ 20 عاما لكن احتجاجات حاشدة خرجت رفضا لذلك.وقال بنجامين جريفو المتحدث باسم الحكومة الفرنسية “تابعنا قرار بوتفليقة الترشح في الانتخابات الرئاسية المقبلة في 18 أبريل. نريد إجراء هذه الانتخابات في أفضل ظروف ممكنة وبشفافية كاملة في الحملات الانتخابية”.