الأحداث TVالأحداث المحلية

سرقة الرمال و تدمير غابة أمام أنظار المسؤولين بأسفي

🖊جريدة الأحداث الإلكترونية

الإختلالات والتجاوزات تكشف صفقة الشركة المكلفة بتنقية ورش مشروع مطاعم السمك (كورنيش أموني) الجديد و المتواجد بطريق شاطئ اسفي، والذي تحول لورش لإمتصاص الرمال من الغابة بإعتبارها مكان المشروع الشىء الذى جعلنا نتسائل عن من هو المسؤول ومن يحمي نهب هده الثرواث والمال العام وإقتصاد الريع ؟ وأين دور الجماعة وإدارة التجهيز باسفي، وإدارة المياه والغابات ؟ وأين المسؤولين عن البيئة بالعمالة، وأين هي العمالة، و أين الــــــــسـيــد الـــعـــامـــل المحترم ؟
ففي واضحة النهار وأمام مرأى ومسمع الجميع دون أدنى رادع، عاينت كاميرا “جريدة الأحداث” شاحنات تنقل الرمال من الغابة مكان مشروع مطاعم السمك الجديد، و التي تم تحويلها إلى مقلع حقيقي. إن المنطق السليم يقتضي فتح تحقيق جدي في الموضوع لتحديد الجهة التي تقف وراء هذا العبث، أم أن الأمر يتعلق بالتنمية المندمجة من وجهة نظر المسؤولين .