الأحداث الوطنية

‏مبروك عليكم مرور قانون التجنيد الإجباري…

جريدة الأحداث الإلكترونية/نبيل اجرينيجة/

صادق مجلس النواب المغربي، مساء الأمس الأربعاء، على مشروع قانون التجنيد الإجباري المثير للجدل.

وحاز المشروع على تأييد جميع الفرق البرلمانية، باستثناء النائبين البرلمانيين عمر بلافريج، ومصطفى الشناوي عن “فدرالية اليسار”.

ويقر هذا المشروع مبدأ إلزام المواطنين ذكورًا وإناثًا، البالغين من 19 إلى 25 عامًا، أداء الخدمة العسكرية خلال مدة محددة في 12 شهرًا.

كما يحدد الحالات التي يتم بمقتضاها الإعفاء من الخدمة العسكرية، والإجراءات المترتبة عن انتفاء أسباب الإعفاء، حتى بلوغ 40 سنة.

ويحدد المشروع أيضًا واجبات الأشخاص المجندين، خلال مدة الخدمة العسكرية، وكذلك الحقوق والضمانات المخولة لهم، على غرار أفراد القوات المسلحة الملكية.