الرئيسية / أحداث أسفي / مواطنون بجماعة بوكدرة إقليم اسفي يحتجون ضد سلب أراضيهم باسم الدولة لإنجاز مشروع

مواطنون بجماعة بوكدرة إقليم اسفي يحتجون ضد سلب أراضيهم باسم الدولة لإنجاز مشروع

عبّر العشرات من ساكنة دوار “رجا في الله” التابع نفوذه للجماعة الترابية ثلاث بوكدرة بإقليم اسفي ، عن سخطهم البالغ ضد عمليات السلب المنظم على أراضيهم من طرف ما أسموه بمافيا سرقة الأراضي ، بثوب آخر ، وهو إقامة المشاريع المباغتة على أراضيهم .
وذكر المتضررون من ملاك الأرض الشرعيين ، بأن مديرية التجهيز و النقل و اللوجستيك و الماء المكلفة بالماء ، تعسفت في سلب أراضيهم لإنجاز مشروع حماية مركز ثلاثاء بوكدرة من الفيضانات إحداث (توسيع مجرى مياه الوادي) ، رغم أن أغلب ملاكها يتوفرون على وثائق تؤكد ملكيتهم لأراضيهم التي تبلغ مساحتها الإجمالية حوالي 46 هكتار .
والغريب أن عملية إستيلاء و إغتصاب أراضي ساكنة دوار “رجا في الله” ، تمت سرا وبِحِيَلٍ مختلفةٍ من طرف مديرية التجهيزات المائية بإقليم اسفي بتواطؤ مع المسؤولين عن الشأن المحلي بجماعة بوكدرة ، دون تبليغ المالكين بعمليات المسح ، والتي تمس أراضيهم ، حيث يتم تحويلها إلى أملاك للدولة حتى لا يستفيدوا من التعويض في حالة انتزاعها من أجل المصلحة العامة ، ولا يتفطنون إلى عملية السلب إلا إذا اكتشفوا أن مشاريع عمومية ستنجز فوقها ، أو تتسرب إليهم معلومات عن تحويلها إلى أملاك للدولة.
وأوردت إحدى الشكايات الصوتية عبر مكالمة هاتفية ، لأحد المحتجين المتضرريين مع طاقم جريدة الأحداث الإلكترونية ، ان أغلبية سكان المنطقة يصرون على ملكيتهم لهذه الأرض المتواجدة داخل تراب جماعة “بوكدرة” ، ويشترطون الإعتراف بحقهم في هذه الأرض التي ورثوها عن أجدادهم ، و يتوفرون على وثائق الملكية ، وأوضح المتحدث أن الإستيلاء على هذه الأراضي هو مخالف لكل قوانين وأعراف الملكية الخاصة و ان حق الملكية مقدس دستوريا ، و لا يحق لأحد السيطرة عليها ، أو نزع ملكية أصحابها عنها ، مؤكدا في ختام مكالمته أنه ليس ضد المشروع وكل ما يبتغيه هو أداء مديرية التجهيز والنقل و اللوجستيك و الماء المكلفة بالماء قيمة الأرض لملاكيها التاريخيين.. موضحا أن هذا المشكل ليس سوى الشجرة التي تخفي غابة من المشاكل البيئية المحتملة لانجاز هذا المشروع .
و إنطلاقا من هاته المعطيات الخطيرة التي يمكن أن تقود مقترفها إلى التحقيق القضائي ، يطالب ملاك الأراضي “المغتصبة بدوار “رجا في الله” من عامل إقليم اسفي بالتدخل العاجل و إيفاد لجنة للتحقيق في هذا الملف بعد أن يئسوا نهائيا من استرداد أملاكهم و حقوقهم المهضومة، في ظل صمت مريب لكافة المتدخلين الرئيسيين المعنيين بتدبير أمر هذه المنطقة ، وهذا ما يدفعنا إلى الشك وطرح العديد من التساؤلات.

عن نبيل اجرينيجة

شاهد أيضاً

عمال التعاونية الفلاحية CAM باسفي يعلنون عن إضراب مفتوح

جريدة الأحداث الإلكترونية/نبيل اجرينيجة/ تحت لواء نقابة الإتحاد العام للشغالين ، دخل صبيحة اليوم الخميس …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *