الأحداث المحلية

الدورة الثانية لملتقى آسفي الدولي للثقافة والفنون والسـالم تحت شعار “آسفي مهد الحضارة.. القدس عاصمة السلام”

(بلاغ صحفي)

تنظم الجمعية الوطنية للطفولة والتربية (فرع آسفي) الدورة الثانية لملتقى آسفي الدولي للثقافة والفنون والسلام في الفترة الممتدة ما بين 27 إلى 29 أبريل 2018
بعد نجاح الدورة الأولى ، يعود الملتقى الدولي للثقافة والفنون والسلام ليؤثث المشهد الثقافي و الفني لمدينة آسفي، ساعيا لإبراز أهمية رسالة الفن والثقافة في تشكيل الوعي الإنساني وتعزيز روح الإنتماء للوطن ونشر قيم المحبة والتسامح بين جميع أفراده، ومقدما للعالم رسالة المغرب الحضارية، رسالة السلم والسلام
سيتخلل برنامج الملتقى تنظيم ندوة دولية بالخزانة الجهوية حول “دور الفنون والأدب في دعم القضايا العربية ، القضية الفلسطينية نموذجا”، وتوقيع كتب وإصدارات أدبية جديدة إلى جانب تكريم فعاليات محلية و دولية
ستشهد أمسيات “ملتقى آسفي” تنظيم سهرات فنية بمشاركة أصوات مغربية وعربية ستسافر بجمهور حاضرة المحيط إلى أجواء الموسيقى الأندلسية الراقية مع الفنانة “سامية أحمد” بالإضافة إلى تقديم رقصات من الدبكة الفلسطينية الشعبية، ليختتم الملتقى بكشكول مغربي ممزوج بين الطرب الغرناطي،الأندلسي والملحون مع الفنانة “ماجدة اليحياوي
بالموازاة مع فعاليات الملتقى ستنظم ورشات في الرسم التشكيلي والكتابة للأطفال، لقاءات مفتوحة مع تلاميذ المؤسسات التعليمية، زيارات ميدانية للمعالم الأثرية بالمدينة، وندوة علمية حول التراث الموسيقي الآسفي بالكلية المتعددة التخصصات